العودة   منتديات روعة احساس > روعــ اساطير مخلده بالمهجه ـــة > روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول

 

روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول http://www.ro-ehsas.net/uploads/1495796063511.gif

1 معجبون
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2014-07-06, 04:48 PM
http://www.ro-ehsas.net/uploads/13973452871.gif
سُقيا غير متواجد حالياً
Palestine     Female
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
اوسمتي
وسام الألفية السابعة عشر  وسام ضوء كاتب  وسام رد فآخر 
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 15761
 تاريخ التسجيل : Oct 2012
 فترة الأقامة : 2030 يوم
 أخر زيارة : يوم أمس (04:03 PM)
 العمر : 24
 المشاركات : 18,259 [ + ]
 التقييم : 198253094
 معدل التقييم : سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي صُكوك الزمن حرقها الوَداعْ ../ لِسُقيــا





صُكوك الزمن حرقها الوَداعْ لِسُقيــا
+
عَظيمٌ ونوركَ لا أقوى على تركهِ
يُجارِي القَمَر فَليصطَحِب حُزني
أسالكَ روحاً لا مبالية ، وابتسامَة صادقة
وقلباً يصبر حينَ نبأ زفافي .
أسألك أنثى تليقُ بهذا الحُب
لا تغزلُ من لحظاتكَ معها سِوى فرحاً
أسألكَ ياسَمينة غيري تَسقيها من صوتكَ ما تتوقه
وشروق إن افلَ نورها يوماً .!
أحسستَ بما أصابها ف دعوتَ لها .

كأنني ادعوكَ هذه الساعة بعد منتصف التوق
لأخبركَ أن صكوكَ الزمن حرقها الوداع
رغم أننا لم نحظَ بهِ أخيراً إلا أننا اعتبرناها نقطة نهاية
أو فاصل بيني وبينك .!
قَد أمعنتُ النظر ذاتَ حاجةٍ لِي فبادلتكَ تلكَ الحاجة
ب لامبالاة وفجيعة نبأ يقينْ .

إليكَ وأنتَ الأقرب ..
هَرِمَت الروح ولأبتعِد بعيداً بعيداً عنكَ وعن حرفي
تغيّر حال الشوق والمِداد هنا أخرَ ومضَةٍ يرويك
اياها .
حبيبتكَ المدللة منذُ فقدتكَ تربّصَ بها الوجع
وغُبار الحُب أرهقها .

كُنتُ أقول أنكَ بخيلٌ جداً في ارضائِي
لكنكَ سَخيُّ في هطولكَ بالفرح !
ما زلت أجهل كيفَ يكون الفرح رغم
أن جناح الرِضا مَكسور ؟

لَن أطيل المكوث تعابيري عارية والاحتشام هنا
وَجَب !
سَماؤكَ التي تمطرني ، كتابكَ الذي لا تقرأ فحواه
إلا وكنتُ المتحدَّث عنها في كل سَطر ، قهوتكَ
التي ترتشِف تفاصيلي بليلها ، تفصلكَ عن الوَطَن
ما يُقارب لحظة ومضَة خاطفة .

وَمضة خاطفة ؟!
لذّة النعيم لا أستشعرها إلا بِك
ففي فؤادِي تَوقٌ وإنكَ حرف امتلأت به صفحاتي

خطواتِ السالكينْ ../
يقترب خطوة ولا يقطع حبال الوَصل رغم البعاد المستمر
يمتد الليل فيه شَمساً هاربة إليه من صفعة الحياة
هكذا أحدّث نفسِي يا عَزيز
شوقاً أكثر ، نوراً اكبر ، عُمراً مَديد ، فرحاً مستتر
ولا أكذّبكَ بتاتاً لو شعرت بالخجل من هكذا حُب

كَثير العُقَد !
في العقدة الأولى مُصاباً بالصداع , أما عن بقية العُقَد
مغزاها أن لا أفرغ من الحديث مدججة بالضجيج
حُرّة رغماً عن أنف النوى .

حصريّة ، 5:20 بتوقيت فلسطينْ ../
لا أحلل النقل بتاتاً



wE;,; hg.lk pvrih hg,Q]huX >>L gAsErdJJh




 توقيع : سُقيا


 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
صُكوك الزمن حرقها الوَداعْ ../ لِسُقيــا سُقيا روعة صرير قلم 42 2016-03-20 04:03 PM
مُبشَّرة بكِ ... لِسُقيــا ،| سُقيا روعة صرير قلم 22 2014-07-30 01:16 PM
صُكوك عٍشْق !! انثى الخاطرة روعة صرير قلم 29 2014-07-18 11:35 PM
صُكوك عٍشْق !! انثى الخاطرة روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول 1 2014-07-12 11:28 PM
شاب يحمل حبيبته بعد حرقها صريحه روعة عريش الضوء:: بوح الصورة والسياحة 9 2010-10-21 02:19 PM


الساعة الآن 05:11 AM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين