العودة   منتديات روعة احساس > روعــة طلعٌ نضيد > روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم

 

روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم ذَآتْ أمسَيةْ شَرقيةْ .. تِشَعْ ومِضَآتْ الفِكَرْ مِنْ نٌجِومِهَآ ..!

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2012-10-19, 03:14 PM
عيون المها غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 12665
 تاريخ التسجيل : Feb 2011
 فترة الأقامة : 2612 يوم
 أخر زيارة : 2018-03-24 (04:16 PM)
 الإقامة : في عـــــــآآلم الخـيآآل
 المشاركات : 12,593 [ + ]
 التقييم : 75582
 معدل التقييم : عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute عيون المها has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
لآيمكننا توجيه الرياح ولكن يمكننا تعديل الشراع حسب اتجاهها..




....



الأقدار التي تُناسب أدوارنا هي الأفضل على أيِّ لونٍ كان وجه حضورها . . ؛
و الأشياء تبدو بائسة حين تقف في غير
أوطانها ، ساذجة حين تهطل في غير أوانها !
فحين نُوضِّب أحلامنا في زُجاجاتٍ مُلوَّنة ، وَ نُوشم الأماني على أجساد الشَّواطئ ،

وَ ننقش الطُّموحات / التَّطلُّعات على كفِّ غيمة . . |
لا بُدَّ أنَّنا نتنفَّس تحقيقها من رئةٍ عميقة فَ نُكرِّس العُمر تكريساً يحمل ألوان الطَّيف !


لكن قد نتعثَّر بِ أقدام القدر فَ يكون السُّقوط مُؤلماً كخُشونة الحصير ، وَ تكسرنا الخيبات
فَينالنا السّخط لأنَّ الأيَّام لم تُخبِّئ لنا في أدراجها عطر المنال ،

وَ صكّ التَّحقيق وَ لم تطلّ من شُرفاتها زهورٌ أعددنا لِقطافها . . !
كما قد تحترق أحلام أحدهم مُذُ ولادته فَ يختنق خارج غلاف الأماني ؛

لأنَّه خُلِق غير مُكتمِل
الحواس أو مُكتظٌّ بِالجوارح الغير سويَّه أو يُعاني عاهة مُستديمة ||
فَتُفارقه الأشياء الجميلة . . !

كُلُّ ذلك . . لا يعني أنَّنا شارفنا على الانتهاء وَ أنَّ علينا الخُنوع وَ الاستكانة
حتَّى تعبرنا الرِّيح وَ تجعل منَّا أقزام اليأس
لأنَّ ترك خُطى النَّجاح / الأمل لأسباب تساقطات عدَّة لا تبني طريقاً للمجد وَ التَّقدُّم

فَاستخدام ورقة جديدة مختومة بِتحويل مسار فكرنا وَ منعطف طُموحاتنا

كفيلة للوصول بنا إلى ما وراء الغيم
وَ تطويق قلوبنا اليقين أنَّ أقدارنا المحتومة بِمقدورنا تغيير منحاها
بِإلحاح كفّ السُّؤال لِ يُمطِر عطر الإجابة . . ،

لِـ قوله صلَّى الله عليه وَ آله وسلَّم : ( لا يردّ القضاء إلاَّ الدُّعاء ) فَبِهِ نفرّ من قدرٍ إلى آخر !






لِـ نعلم جيِّداً أنَّ الحياة رسمها الله لنا ، وَ ترك أيضاً مساحة شاسعة نرسم ما نريد ؛
وَ نحن من يستخدم الفُرشاة لِنُخِرج لوحة مُشعَّة بِالبياض أو مُنغمسة في الشُّحوب !


الأُعجُوبة | هيلين كيلر | سَتُعلِّمنا كيفيَّة سير الضَّرير فوق أرضٍ وعرة دون السُّقوط



وَ النَّبش بِباطن الأحلام لِ تبقى واقعاً زُمرديًّا . . !
قبل أن تبلغ الثانية من عُمرها أُصيبت بمرضٍ أفقدها السَّمع وَ البصر ؛

وَ بالتَّالي عجزت عن الكلام لانعدام السَّمع

فَوضعها والدها في معهد للعميان وَ طلب من رئيس القسم أن يرشدها إلى مُعلِّمة لها
فَأرشدها إلى " آن سوليفان " التي فقدت بصرها في أوَّل عمرها ، وَ عاد إليها جُزئِّياً فيما بعد !

عندما بلغت هيلين السَّادسة من عمرها بدأت سوليفان تُعلِّمها الحروف الأبجديَّة لِ كتابتها
على كفِّها بِأصابعها ، وَ استعملت كذلك قطعاً من الكرتون عليها أحرف نافرة كانت تلمسها
بِـيديها ،

وَ تدريجيَّاً بدأت تُؤلِّف الكلمات وَ الجُمل بِ نفسها
كما علَّمتها الكلام بِوضع يديها على فمها أثناء حديثها لِتحسّ بِ طريقة تأليف الكلمات
بِاللِّسان وَ الشَّفتين . .

وَ انقضت فترة طويلة قبل أن يُصبح بِاستطاعة أحد فهم الأصوات التي تُصدرها هيلين !
وَ لقد أتقنت الكتابة فَكان خطّها جميلاً مُرتَّباً
وَ التحقت بِمعهد ( كامبردج ) للفتيات ؛

وَ كانت مُعلِّمتها تُرافقها لِتنقل لها المُحاضرات وَ تخرَّجت حاصلة على بكالوريوس علوم !




ذاعت شُهرتها فَانهالت عليها الطَّلبات لإلقاء مُحاضرات وَ كتابة المقالات في الصُّحف
وَ المجلاَّت . . كما شاركت في التَّعليم وَ كتابة الكُتب وَ مُحاولة مُساعدة المكفوفين قدر الإمكان
كانت في أوقات فراغها تخيط وَ تُطرّز وَ تقرأ كثيراً ، كما تعلَّمت السِّباحة وَ الغوص وَ قيادة المركبة
ذات الحصانين || ثُمَّ قفزت قفزة هائلة بِحُصولها على شهادة الدُّكتوراه في العلوم وَ الدُّكتوراه في الفلسفة !
قامت بِجولات مُتكرِّرة في مُختلف أرجاء العالم في رحلة دعائية لِصالح المُعاقين
للحديث عنهم وَ جمع الأموال اللازمة لِ مُساعدتهم
ألَّفت هيلين كتابين ، وَ راحت الدَّرجات الفخريَّة وَ الأوسمة تتدفَّق عليها
وَ انتُخِبت من أهم عشر سيِّدات في العالم

وَ هي التي قالت : ( لا تحني رأسك لِمشاكلك وَ لكن أبقها عالية ، وَحينها سَترى العالم مُستقيماً أمامك ) . . !


هكذا يكُون استفزاز الرِّيح القادمة ؛ حين نُبادل هجومها
بِرقصة هادئة
وَ مُرونة عُود القَصَب أمام هيجانها..




gNdl;kkh j,[di hgvdhp ,g;k dl;kkh ju]dg hgavhu psf hj[hiih>> hgvdhp hgwvhu hj[hiih>> ju]dg j,[di dl;kkh pEf




 توقيع : عيون المها

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

 

الكلمات الدلالية (Tags)
لآيمكننا , الرياح , الصراع , اتجاهها.. , تعديل , توجيه , يمكننا , حُب , ولكن


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نبضات حملتها الرياح ورحلت ... العـــــــنا روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم 11 2014-06-01 08:54 PM
اي قلب يملكون ؟؟ وسط قلوب اخترقتها الرياح ريومه روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم 6 2013-06-13 06:01 PM
الريال وبرشلونة في كلاسيكو الصراع بين استعراض القوة والثأر بالليجا JR-1551 هِندام آدم والرياضة 2 2013-03-02 02:16 PM
][ تقديم الجولة الخامسة والعشرين ( ميـلان × يوفنتوس ) ][ الصراع على الصــداره .. قيصر الرومآن هِندام آدم والرياضة 3 2012-02-25 04:10 PM
محطه الحياه .. هل نستغلها أم تعبر ادراج الرياح صــاحبة السمـــؤ روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم 10 2012-02-17 03:16 PM


الساعة الآن 04:34 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين