العودة   منتديات روعة احساس > روعـ سياج النون ومايسطرون ــة > روعة صرير قلم

 

روعة صرير قلم مِحراب النون وبوح الوتين للنثر والخواطر../ ممنوع المنقول

2 معجبون
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2012-05-20, 12:44 AM
ياسر عبدو متواجد حالياً
Lebanon     Male
SMS ~ [ + ]
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
اوسمتي
اوفياء الروعة  وسام افضل شخصية  فيالق نور../  وسام همس الهدايا 
لوني المفضل Gainsboro
 رقم العضوية : 43
 تاريخ التسجيل : May 2012
 فترة الأقامة : 2172 يوم
 أخر زيارة : اليوم (10:54 PM)
 المشاركات : 164,094 [ + ]
 التقييم : 2147483647
 معدل التقييم : ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute ياسر عبدو has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي الأمير الصغير



في طفولتي كنتُ أهوى الشعرَ والشعراءِ



أرتوي من شعرِهم





من دَمعِهِم .... كُلَ مساءٍ





يسبحُ عَقلي في اللانهايةِ





تدعو لي أُمي بالهدايةِ






كُنتُ أَتسامى فوقَ شعرٍ نسجوهُ






وأَمتطي دخانَ بخورٍ حرقوهُ






هكذا كانت لياليَ عامي الخامسَ عشرَ






قضيتُها في هيامٍ و سهرٍ






تاركاً شعري للخصل






مطلقاً فكري في السبل






أرقبُ ساعةَ الغروبِ في الجبل






أكلمُ الطيورَ العائدةَ






أهمسُ للزروعِ الهاجدةِ






أراقبُ الشياةَ الراقدةَ






ألمسُ غصونَ الأشجارِ في الشفقِ






عارياتٍ بِلا وَرقِ






يأتي الليلُ على خدي دمعةً






وتذوبُ على مكتبي شمعةً






قلمٌ بينَ أصابعي وضيقٌ يحطمُ أضلعي






فتحتُ على المرأةِ أَعَيُني






كانت أميرةٌ بخمسةِ أعوامٍ تكبُرني






أمرُ من أمامِ قصرِها






ببسمةٍ ونظرةٍ أُحيها






تردُ تَحِيَتي بأيدِها






إِبنُ الخامسةِ عشر






على رجولةٍ مبكرةٍ أَتكأ






والإستسلامُ لم يشأ






قطعتُ الطرقَ في كُلِ إتجاةٍ






أكتافي عراةٍ






وبصدري عانقتُ الحياةَ






أميرتي كانت تهوى الغباءَ






تلتحفُ بالإبتسامةِ والحياءِ






يحمرُ وَجهُها خجلاً






تزيدُ بحمرِ وجهِها الأضواءَ






غلفتُ طفولتي ..... برجولتي






وذهبتُ حيثُ قصرَ سيدةِ بناتِ حواءٍ






وأميرةِ جميعِ النساءِ






ناديتُ بإِسمِها ذاتَ مساءٍ






بصوتٍ مرتجفٍ






ويدينِ تتضرعانِ بالدعاءِ






نورُ غُرفَتِها أضاءَ






قالت يا غلامُ ..إِحضِر ذاكَ الفتى إلى هُنا






المُنادي عَلينا بهمساتٍ خرساءٍ






وقفتُ أَمامَها






نظرتُ في عَينَيها






أنفاسي تَقَطعَت ... وصَعدَت رَوحِي للسماءِ






قالت ...أراكَ قَد عَشِقَتنا






وبهمساتِ قلبكَ أَزعَجتَنا






وبنَظراتِك فَضحتَنا






برجولَتِكَ أَعجَبتَنا... أَسهَرتَنا ..أَبهَرتَنا






قُلتُ .. سَيدَتي أنا فتى يتيمٌ فقيرٌ






ولكنَ لي أملاً في الحياةِ وفيراً






عَمِلْتُ في حَديقَةِ قَصرِكُم أجيراً







أَعلَمُ بأَنَكِ إِبنةُ العزِ وَالجاهِ






وأنا لستُ لي سِوَى أُمٍ داعَيةٍ






وربٍ كريمٍ في عُلاهُ






نَعم سَيدَتى أَنا يتيمٌ جائعٌ . .وَلَستُ براكعٍ






وأنتِ جوهرةٌ نادرةٌ ..في تاجِ جَبَلِنا






قالت...وربي بِأَنَكَ شاعرٌ كبيرٌ






ورَجُلٌ ذو هَيبةٍ في سنٍ صغيرٍ






كُنتُ أنظركَ منذ شهورٍ






وأَنتَ تعملُ في حَديقةِ القَصرِ






كانت نَظَراتُك تَلفَني ...وتدورُ






قالَت نَفسي بأَنة صغيرٌ ... كبيرٌ






وصاحَ قَلبي بِأَنه ...الأَميرُ






أَتقبلُ يا سَيدِي أن تكونَ لِرَوحِي






وعَقلي ...وقَلبي ...الأميرُ






في عامهِ الخامسَ عَشرَ






أصبحَ هذا اليتيمُ الفقيرُ






تُنَاديةِ بيروت كُلُها





الأَميرُ ....الأَميرُ




hgHldv hgwydv





 

الكلمات الدلالية (Tags)
الأمير , الصغير


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الصغير خطير..! هرمز روعـة معراج الحداثة واليوتيوب 14 2014-04-09 02:20 PM
طفل الخطير والخروف الصغير وفيت وانتهيت روعـة معراج الحداثة واليوتيوب 11 2013-01-16 08:56 PM
المهاجر الصغير روح الشام روعة تلاوة حـرف 1 2010-10-26 07:03 PM
أخطاء الماكياج الصغير .... اسيرة الاحزان روعة خضاب استبرق للأنوثة والعروس 6 2009-12-21 07:44 PM


الساعة الآن 10:54 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين