العودة   منتديات روعة احساس > روعــة طلعٌ نضيد > روعة أصداح الحق إسلاميات

 

روعة أصداح الحق إسلاميات طَرِيِقُكَ إِلَىْ الإِيِمَانْ وِفْقَ دُسْتوُرُنَا القرآن وَحَدِيِثُ الرَّسُولْ عَلَيْهِ الصَّلاةِ وَالسَّلامْ

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2012-02-13, 07:00 PM
عناد الخيل غير متواجد حالياً
    Male
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
اوسمتي
اوفياء الروعة  وسام ضوء كاتب 
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 13213
 تاريخ التسجيل : May 2011
 فترة الأقامة : 2517 يوم
 أخر زيارة : 2018-04-12 (08:30 AM)
 العمر : 28
 المشاركات : 16,752 [ + ]
 التقييم : 363321705
 معدل التقييم : عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute عناد الخيل has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
بخس حقوق الناس وظلمهم



حقوق الناس وظلمهم حقوق الناس وظلمهم

عن جابر قال: لما رجعت مهاجرة الحبشة عام الفتح إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ألا تخبروني بأعجب ما رأيتم بأرض الحبشة؟ فقال فتية كانوا منهم: بلى يا رسول الله, بينما نحن يوما جلوس إذ مرت بنا عجوز من عجائزهم تحمل على رأسها قلة من ماء, فمرت بفتى منهم فجعل إحدى يديه بين كتفيها ثم دفعها فخرت المرأة على ركبتيها وانكسرت قلتها, فلما قامت التفتت إليه ثم قالت: سوف تعلم يا غادر إذا وضع الله الكرسي وجمع الله الأولين والآخرين وتكلمت الأيدي والأرجل بما كانوا يكسبون0 سوف تعلم من أمري وأمرك عنده غدا0قال: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (صدقت, كيف يقدس الله قوما لا يؤخذ من شديدهم لضعيفهم)؟
إذا ما الظلوم استوطأ الظلم مركبا* ولج عتوا في قبيـــــح اكتسابه فكله إلى صرف الزمان وعدلـــــه* سيبدو له ما لم يكن في حسابه. وعن عبدالله بن سلام قال: إن الله تعالى لما خلق الخلق واستووا على أقدامهم رفعوا رؤوسهم إلى السماء وقالوا: يا رب مع من أنت؟ قال: مع المظلوم حتى يؤدى إليه حقه00 وكان يزيد بن حكيم يقول: ما هبت أحدا قط هيبتي رجلا ظلمته, وأنا أعلم أنه لا ناصر له إلا الله يقول لي: حسبي الله, الله بيني وبينك0 وحبس الرشيد أبا العتاهية الشاعر فكتب إليه من السجن هذين البيتين شعرا:
أما والله إن الظلم شؤم * وما زال المسيء هو الظلوم
ستعلم يا ظلوم إذا التقينا* غدا عند المليك من الملوم
وعن عبدالله بن أنيس قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: {يحشر العباد يوم القيامة حفاة عراة غرلا بهما, فيناديهم مناد بصوت يسمعه من بعد كما يسمعه من قرب, أنا الملك الديان, لا ينبغي لأحد من أهل الجنة أن يدخل الجنة أو أحد من أهل النار أن يدخل النار وعنده مظلمة أن أقصه حتى اللطمة فما فوقها, ولا يظلم ربك أحدا0 قلنا: يا رسول الله كيف وإنما نأتي حفاة عراة0 فقال: بالحسنات والسيئات جزاء ولا يظلم ربك احدا0 ومن الظلم أخذ مال اليتيم, وفي حديث معاذ بن جبل حين قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم: {واتق دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب}0وفي رواية أن دعاء المظلوم يرفع فوق الغمام ويقول الرب تبارك وتعالى: {وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين} 0وأنشدوا شعرا:ــ
توق دعا المظلوم إن دعـــــاءه* ليرفع فوق السحب ثم يجاب
توق دعا من ليس بين دعائــه* وبين إله العالمين حجــــــاب
ولا تحسبــن الله مطرحا له* ولا أنه يخفى عليه خطـــــاب
فقد صح أن الله قال وعزتــــي* لأنصر المظلوم وهو مثــــاب
فمن لم يصدق ذا الحديث فإنه* جهول وإلا عقله فمصـــــــاب
ومن أعظم الظلم المماطلة بحق عليه مع قدرته على الوفاء, لما ثبت في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: {مطل الغني ظلم}0 وفي رواية {لي الواجد ظلم يحل عرضه وعقوبته} أي يحل شكايته وحبسه0 ومن الظلم أن يظلم المرأة حقها من صداقها ونفقتها وكسوتها0 وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: يؤخذ بيد العبد أو الأمة يوم القيامة فينادى به على رؤوس الخلائق هذا فلان ابن فلان, من كان له عليه حق فليأت إلى حقه0 قال: فتفرح المرأة أن يكون لها حق على أبيها أو أخيها أو زوجها ثم قرأ: {فلا أنساب بينهم يومئذ ولا يتساءلون}0 قال: فيغفر الله من حقه ما شاء ولا يغفر من حقوق الناس شيئا, فينصب العبد للناس ثم يقول الله تعالى لأصحاب الحقوق: ائتوا إلى حقوقكم0 قال: فيقول الله تعالى للملائكة: خذوا من أعماله الصالحة فأعطوا كل ذي حق حقه بقدر طلبته, فإن كان وليا لله وفضل له مثقال ذرة ضاعفها الله تعالى له حتى يدخله الجنة بها, وإن كان عبدا شقيا ولم يفضل له شيء تقول الملائكة: ربنا فنيت حسناته وبقي طالبوه, فيقول الله: خذوا من سيئاتهم فأضيفوها إلى سيئاته, ثم صك له صكا إلى النار0 ويؤيد ذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم: {أتدرون من المفلس؟ فذكر أن المفلس من أمته من يأتي يوم القيامة بصلاة وزكاة وصيام، ويأتي وقد شتم هذا وضرب هذا وأخذ مال هذا, فيؤخذ لهذا من حسناته ولهذا من حسناته, فإن فنيت حسناته قبل أن يقضي ماعليه أخذ من خطاياهم فطرحت عليه ثم طرح في النار}0 ومن الظلم أن يستأجر أجيرا أو إنسانا في عمل ولا يعطيه أجرته, لما ثبت في صحيح البخاري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: يقول الله تعالى: {ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة, ومن كنت خصمه خصمته: رجل أعطى بي ثم غدر, ورجل باع حرا فأكل ثمنه, ورجل استأجر أجيرا فاستوفى منه العمل ولم يعطه أجرته}0 ومن ذلك أن يحلف على دين في ذمته كاذبا فاجرا, لما ثبت في الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: {من اقتطع حق امرىء مسلم بيمينه فقد أوجب الله له النار وحرم عليه الجنة 0قيل: يا رسول الله, وإن كان شيئا يسيرا ؟ قال: {وإن قضيبا من أراك}0
فخف القصاص غدا إذا وفيت ما* كسبت يداك اليوم بالقسطاس
في موقف ما فيه إلا شاخــص* أو مهطع أو مقنـــع للراس
أعضاؤهم فيه الشهود وسجنهم*نار وحاكمهم شديد البــــاس
إن تمطل اليوم الحقوق مع الغنى* فغدا تؤديها مع الإفــــلاس
وقد روي أنه لا أكره للعبد يوم القيامة من أن يرى من يعرفه خشية أن يطالبه بمظلمة ظلمه بها في الدنيا, كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: {لتؤدن الحقوق إلى أهلها يوم القيامة حتى يقاد للشاة الجلحاء من الشاة القرناء}0 وقال صلى الله عليه وسلم: {من كانت عنده مظلمة لأخيه من عرضه أو من شيء فليتحلل منه اليوم من قبل أن لا يكون دينار ولا درهم0 إن كان له عمل صالح أخذ منه بقدر مظلمته, وإن لم يكن له حسنات أخذ من سيئات صاحبه فحمل عليه ثم طرح في النار}0 وكان شريح القاضي يقول: سيعلم الظالمون حتى من انتقصوا أن الظالم ينتظر العقاب, والمظلوم ينتظر النصر والثواب0 وروي أنه إذا أراد الله بعبده خيرا سلط الله عليه من يظلمه, ودخل طاوس اليماني على هشام بن عبد الملك فقال له: إتق الله يوم الأذان, قال هشام: وما يوم الأذان؟ قال: قال الله تعالى: {فأذن مؤذن بينهم أن لعنة الله على الظالمين}0فصعق هشام0 فقال طاوس: هذا ذل ذا الصفة فكيف بذل المعاينة؟ يا راضيا باسم الظالم, كم عليك من المظالم؟ السجن جهنم, والحق الحاكم!0 وقد ثبت في الصحيحين عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: {انصر أخاك ظالما أو مظلوما, فقال يا رسول الله: أنصره إذا كان مظلوما, فكيف أنصره إذا كان ظالما؟ قال: تمنعه من الظلم فإن ذلك نصره}0 ومما حكي عن عاقبة الظلم أنه قال بعضهم: رأيت رجلا مقطوع اليد من الكتف, وهو ينادي: من رآني فلا يظلمن أحدا, فتقدمت إليه, فقلت له: يا أخي ما قصتك؟ قال: ياأخي قصة عجيبة, وذلك أني في يوم من الأيام رأيت صيادا قد اصطاد سمكة كبيرة فأعجبتني, فجئت إليه فقلت: أعطني هذه السمكة، فقال: لا أعطيكها, أنا آخذ بثمنها قوتا لعيالي, فضربته وأخذتها منه قهرا ومضيت بها0 قال: فبينا أنا أمشي حاملها إذ عضت على إبهامي عضة قوية, فلما جئت بها إلى بيتي وألقيتها من يدي ضربت على إبهامي وآلمتني ألما شديدا, حتى لم أنم من شدة الوجع والألم وورمت يدي, فلما أصبحت أتيت الطبيب وشكوت إليه الألم, فقال: هذه بدء الآكلة أقطعها وإلا تقطع يدك, فقطعت إبهامي ثم ضربت على يدي فلم أطق النوم ولا القرار من شدة الألم, فقيل لي: إقطع كفك فقطعته, وانتشر الألم في الساعد وآلمني ألما شديدا, ولم أطق القرار, وجعلت أستغيث من شدة الألم, فقيل لي: إقطعها إلى المرفق فقطعتها, فانتشر الألم إلى العضد وضربت على عضدي أشد من الألم الأول, فقيل: اقطع يدك من كتفك وإلا سرى إلى جسدك كله, فقطعتها0فقال لي بعض الناس: ما سبب ألمك؟ فذكرت قصة السمكة, فقال لي: لو كنت رجعت في أول ما أصابك الألم إلى صاحب السمكة واستحللت منه وأرضيته, لما قطعت من أعضائك عضوا, فاذهب الآن إليه واطلب رضاه قبل أن يصل الألم إلى بدنك0 قال: فلم أزل أطلبه في البلد حتى وجدته, فوقعت على رجليه أقبلها وأبكي, وقلت له: ياسيدي,سألتك بالله ألا عفوت عني0 فقال لي: ومن أنت؟قلت: أنا الذي أخذت منك السمكة غصبا, وذكرت ما جرى وأريته يدي فبكى حين رآها0ثم قال: يا أخي قد أحللتك منها لما قد رأيته بك من هذا البلاء, فقلت: يا سيدي, بالله, هل كنت قد دعوت علي لما أخذتها؟ قال: نعم0 قلت: اللهم إن هذا تقوى علي بقوته على ضعفي على ما رزقتني, ظلما, فأرني قدرتك فيه0فقلت: ياسيدي، قد أراك الله قدرته في, وأنا تائب إلى الله عزوجل عما كنت عليه من الظلم, ولا عدت أقف لهم على باب، ولا أكون من أعوانهم ما دمت حيا.
موعظة
إخواني, كم أخرج الموت نفسا من دارها لم يدارها, وكم أنزل أجسادا بجارها ولم يجارها, وكم أجرى العيون كالعيون بعد قرارها***
يامعرضا بوصال عيش نــــاعم*ستصد عنـــه طائعا أو كارها

إن الحوادث تزعج الأحرار عن*أوطانها والطير عن أوكارها
فنسأل الله تعالى أن يوفقنا إلى ما يحبه ويرضاه ويجنبنا ما يبغضه ويأباه إنه نعم المولى ونعم النصير000

حقوق الناس وظلمهم حقوق الناس وظلمهم



fos pr,r hgkhs ,/glil jps pr,r




 توقيع : عناد الخيل

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

 

الكلمات الدلالية (Tags)
الناس , تحس , حقوق , وظلمهم


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماهو بشرط أعجب كل الناس انا مو كل الناس تعجبني~|◄ jooj روعـ خلوةْ شرعية " مدوناتكمْ " ــه 18 2014-09-04 10:54 AM
ازاله حقوق فقط غير مسجل//////حقوق روعة طلبات التصاميم المجانية للزوار 5 2012-08-26 05:50 AM
هل نتعلم منهم قلة أدبهم أم نعلمهم الأدب ؟ ورد بآريسي روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم 10 2012-03-27 05:32 AM
حقوق الله وحقوق الناس عناد الخيل روعة أصداح الحق إسلاميات 26 2012-03-01 11:43 PM
أي حقوق ينادون بها ..! قصائد روعة مرافئ الفِكر والفلسفة و المقال و النقد الأدبي 15 2012-02-23 12:15 AM


الساعة الآن 03:14 AM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين