العودة   منتديات روعة احساس > روعـ سياج النون ومايسطرون ــة > روعة تلاوة حـرف

 

روعة تلاوة حـرف يضم الروايات و القصص بأنواعها و ق ق ج .. ممنوع المنقول

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2012-01-10, 07:08 AM
عشآآآن آلحب غير متواجد حالياً
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 14384
 تاريخ التسجيل : Jan 2012
 فترة الأقامة : 2294 يوم
 أخر زيارة : 2012-03-13 (09:25 PM)
 المشاركات : 2,120 [ + ]
 التقييم : 21100
 معدل التقييم : عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز عشآآآن آلحب عضو يستحق التميز
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي قصه آآبدآع كلآ على حزنه سرى كتآبآتي



كلاً على حزنه سرى
أعزائي القراء حبيت أترك قصتي الأولى بين أيديكم وأتمنى تنال على أعجابكم أحداث قصتي فيها من الواقع وفيها أحداث من وحي مخيلتي وأتمنى أشوف تعليقكم عليها سواء كان اعجاب او نقد وهذا شيء يشرفني ويسعدني
أترككم مع الأحداث وللأمانة اذا حبيتم تنقلون قصتي للمنتديات ثانية ياليت تكتبون اسمي تحتها
كلاً على حزنه سرى
للكاتبة : عشان الحب



منال : يمه ماودي اسافر هالسنة نتيجتي كانت زفت وانسدت نفسي عن كل شيء
ريم وهي تصبغ اضافرها باللون الاحمر الصارخ : والله ماعندك ريحة السالفه بالعكس مفروض تونسين نفسك وبعدين شيء راح وقضى كل الي تسوينه ما منه فايدة ابد
ام فيصل وهي ترتب طاولة العشاء : اختك كلامها صحيح وبعدين خلي هالقلق وارميه ورا ظهرك وشدي حيلك سنة التخرج
ريم بهباااال : امووووووووووت ع الام الكول الي ماتهمها الدراسه
ام فيصل خزت ريم ورجعت تكمل شغلها
منال وهي تلف خصلة من شعرها الناعم حولين اصبعها وبدت تقتنع : تدرين يا ريم اول مره بحياتك تقولين شيء فيه خير
ريم وهي تهف على اضافرها : منيب راده عليك
بس تدرون ابد ابد السفرة مو رايقه لي نهائياً يعني ابوي وعمي متخاصمين لهم سنين والسبب الله وأعلم محد داري فيه مدري وش بتكون هالسفرة احسها بتكون متكهربة
منال : ريم تصدميني ساعات يعني صحيح انك عليك لحسة مخ والعقل بجهة وانتي بجهه لكن اليوم اشوف الدررر تطلع منك
عارفة يمه خبري بهم يوم عمري 5 سنوات وفايز اكبر مني بــ6 سنين
ونورة بــ3 سنين
ام فيصل : الله يعين إن شاء الله المياه ترجع لمجاريها ( وهي تناظر منال بخبث )
بس اللي ماتدرون عنه ان منال مقرية فاتحتها على ولد عمها فايز
ريم ومنال فتحوا عيونهم من الصدمة
منال بقهر وبحياء غطى ملامح وجهها : والله لو وشو ما سافرت بعيد عنكم
ام فيصل وهي تضحك : هذا كلام اول والحين كل شيء تغير بعد ما صار الي صار والكلام اكيد انتسى
ماوعوا الا ريم بعلو صوتها : هههههههههههههههههههههههههههه
ياحلوك يامنال بتعرسين وبــ تفارقينا شكله خق الرجال على عربجتك الي مهجدة فيها عيال الجيراااان
منال بنرفزة وتحذفها بــ ملعقة وملامحها حمراء : ورا ماتنثبرين انتي ووجهك ليش مايعرسون عليك ويفكونا من وجهك يالبثرة
ريم بخبث ياعيني على يستحون هههههههههههههههههههههههههههههههههه
ام فيصل بعصبية : ريم وبعدين معك ماصدقتي لقيتي موضوع تهذرين فيه قومي شيلي اغراضك صدع راسي من ريحة المناكير ولا والله مافي روحة لبيت صديقتك
ريم وهي تلم اغراضها وتحطهم بشنطة الخاصة لأغراض اظافرها المهوووسة فيهم : لالالا كل شيء ولا روحة بيت منى عاد حفلة ميلاد وماتتتعوض

*************
منال بطلة قصتنا اكبر اخوانها جميلة بكل ماتحمله لكلمة من معنى جمالها يجمع بين النعومة والحدة فيها
رجة شوية ثالث سنة جامعة


كانت ساندة راسها بشباك الطيارة وتفكر بالكلام الي انقال عنها وعن فايز خايفة ومرعوبة ومش متصورة انها تسافر وتبعد عن اهلها والدمام وتبعد عن صديقاتها وذكرياتها وتسافر للجدة تنهدت بضيق وهي تطلب من ربها ان كل شيء انتسى ع مرور الأيام
التفتت على ريم الي أشغلتها من أول ما طلعوا الطيارة ساعه بالمجلات الي موجودة او ارشادات السلامة او حزام الأمان الي تفكه وترجع تربطه او بالشاشة الي قدامها وهذي حالتهم كل ما سافروا وبقهر قالتها ومهيب حاسة بنفسها ::
ريم وعمى اذيتيني ما تبطلين حركات المبزرة كل ما سافرنا اركدي شوي
تفشلت ريم خصوصاً انه السيد الي جنبهم كان في شابين كتموا ضحكتهم والي زاد الطين بله ان الفشيلة بانت بوجهها بعذر انها لألحين ماغطت وجهها
ندمت منال لما طاحت عينها بعين الشباب على الي سوته خصوصاً لما شافت نظرات أبوها صحيح ان ابوهم مدلعهم ويحبهم لكن عند الغلط مايمسك نفسه نزلت راسها بندم والتفتت لشباك مره ثانيه تحاول تطلع نفسها من مودها ومزاجها المتوتر
وريم تسبها ومقهورة منها وهي مو حولها ابد



بمطار الملك عبد العزيز ال سعود بــــ جدة

كان بإستقابلهم بكل هيبة وشموووخ وفيه جاذبية تغصب الواحد يناظر فيه بدون ملل صحيح ماكان بذيك الوسامة لكن جاذبيته رهيبة حيييل

ضيق فتحة عيونه وهو مشببه على وااحد كأنه يدور أحد توجه له وهو مبتسم زادته جاذبية وبصوت رخيم ::
عمي سعود يالله إنك تحييه ( وباس راسه بكل أدب )
ابو فيصل بإعجاب وذهول : فايز لا ما أصدق ماشاء الله تبارك الله ماعرفتك كبرت وصرت رجال تدري لو ماجيتني ماعرفتك
فايز بإبتسامة : الله يحييك نورت جدة بك ياعمي ( وهو يأخذ العربة منه )
الحمدلله ع السلامة ياعمه عسا ماتعبتو
ام فيصل : لا ماتعبنا يا فايز وشوفتك ترد الروح
فايز : الله يسلمك يا عمة اخبارك يافيصل الحمدلله ع سلامتك
فيصل بعد منال ثاني ثانوي
: بخير الله يبقيك انت اخبارك
فايز : الحمدلله تدري ياعمي فيصل نسخه منك


اما عند ريم ومنال
ريم وهي تلكز منال بكوعها : ماعندك ريحة السالفه هذا واحد ينرفض تدرين من ألحين اقولك لاتوافقين عليه انا بتزوجة وأنا مغمضه
اما منال كانت مصدومة ماتوقعته كذا ابداً تغير تغير حيل عن اول
فزت من سرحانها على لكزة ثانيه من كوع ريم : خير وش تبين يامال الي منيب قايلة
ابو فيصل : فايز يسأل عن احوالكم
رفعت نظرها وجات عينها بعينه ارتعشت وكسرت النظرة وهي ترد بصوت ما ينسمع : الله يسلمه
فايز ابتسم على جنب وهو يسولف مع عمه و ولد عمه

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

كللللللللللللللللللوليش
ألف الحمد لله ع السلامة نورتو نورتو يا أم فيصل الله لا يجيب الفراق والخصام ثاني ويخلينا لبعض ( قالت هالكلام وهي ضامتها )
ريم وهي تساسر منال : وش السالفة ليكون في عرس وانا مدري
منال بضحكه على تعليق ريم : يعني إني بسوي جو وهي من جنبها
نورة بإبتسامة عذبة : حيا الله بنات عمي وراكم مستحيين افسخوا عبيكم
أم فايز : هلا بمنال والريم هلا بكن تفضلن يا بناتي
فسخوا البنات عبييهم ولأن منال هي الي متغطية أول مافسخت نقابها انهبلو على جمالها الجامع بين البراءة والحدة والنعومة
نورة بحب : ما أصدق هذي منال الي مهجدة عيال الحارة
منال استحت وضحكت بحياء
ريم بطفاقة : حتى امي تقوله ودي اني شفتها وهي عربجية حسافة ماوعيت الا وهي منثبرة فـ الببيت

و أم فايز إالي كانت متنحة بمنال وماشالت عينها من عليها
منال استحت لأانها ماتحب أحد يطالعها بــ هالطريقة تموووت من الخجل
قعدوا مع بعض وأخذوا أخبار بعض ومنال بداخلها متوترة حيل ومهيب مرتاحة
ودق عليهم ابو فيصل وطلب من البنات يجون يسلمون على عمهم بما إن فايز و فيصل راحوا يجيبون العشاء
راحوا منال وريم ونجلاء ونورة
وكل وحدة فيهم سلمت على عمها وألي كان مأخذ الجو ريم بسوالفها والي انبسط عمها عليها وعلى هبالها وكأنها تعرفه من سنين
وهو يلتفت على منال : أخبارك يابنتي وراك ماينسمع لك حس

منال بحياء : الحمدلله بخير وريم ماهي مقصرة مأكلة الجو انت اخبارك ياعمي
ابو فايز : انا بخير والحمدلله الا انتي أي سنة ألحين
منال وهي تتحسس من هالأسئلة : ثالث سنة جامعة ياعمي
ابو فايز بإبتسامة : ماشاءالله تبارك الله ها يبو فيصل لسى على وعدنا القديم
ابو فيصل : مهو وقته يبو فايز
منال شكرت الله بعد ما ابوها غير الموضوع

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

ع الساعة 1 ونص بعد منتصف الليل
طلعت صالة جناح بنات عمها عشان ماتزعجهم وتزعج اختها لما تذكرت انها ما طمنت صديقتها انهم وصلوا الا بــ مسج
خذت جوالها وهي تعض شفتها لما شافت فيه 9 مكالمات من
( ايمان )
منال : أكيد انها تحاتيني ضغطت على زر الاتصال وجاها صوتها يصارخ
ايمان : وينك انتي وينك ها ولا خلاص شفتي الحبايب
( منال حكت السالفة كلها لتوأمها وصديقة دربها )
منال بقهر : على تبن هذا الي يقولك اسرارة
ايمان : قهرتيني خفت انك تلاقين بنات عمك خوات الحبيب وتنسين عشرة 10 سنين
منال بغرور : مهيب حركاتي ذي
ايمان : طيب قوليلي كيف شفتيه
منال : بليز الموضوع ينرفزني خليني انام بدون توتر تكفين
إيمان : اليوم بعديها عشانك جاية من سفر
منال كانت تدور بالصالة وتسولف ومأخذة راحتها لأن صالة جناحهم أمان ومستحيل أحد يدخل لكن الي ماتعرفة ان باب الجناح كان مردود ومو مسكر تمام

كان فايز جاي من عند أصحابة ورايح لجناحه ولازم يمر من جناح البنات لفته شيء خلاه يتنح وحدة معطيتة ظهرها وتضحك بــ هبال
وشعرها غزير وطويل وناعم وجسم مرسوم
انتبه على نفسه وتلفت حوله خوف ان احد شافة
كمل طريقه لــ غرفته وهو مصدوم من الي شافه من تكون هذي ريم وشفتها ومهيب طويلة وشعرها قصير ممكن تكون منال لا لا لا منال خبري بها ولد
نام على سريره وتفكيرة بالبنت وشعرها الطويل تنهد وهو يبتسم
فايز : يا ويل حالي هذا وأنا شفت قفاها انهبلت اجل لو شفتها من قدام وش يصير فيني
التفت على جنبة اليمين وأنا وش علي فيها حلوة مو حلوة هذا شيء يرجع لها انا غير غدير ما أخذ لو على جثتي


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
بعد يومين ..
نورة وهي تأكل ليز وبحماس : يلا بنات نبغى نستغل كل دقيقة بالإجازة ما نبي نضيع دقيقة وحدة منها
ريم : ع قولتك بس مين الي بعطينا وجه الشيبان مالك امل فيهم وفيصل ما بعد يأخذ الرخصة
نورة : مين يعني اكيد فايز
منال بتعب وهي منسدحه على السرير رفعت راسها وهي رافعه حاجبهاا : من جدك انتي لو ايش ماسويتها
نورة بخبث : ليش عادي الا ولد عمكم
ريم حست ان اختها متوهقة : صادقة منال نستحي فايز ومستحيل نركب معه
منال تغير عليها جو جدة وارتفعت درجة حرارتها وفقدت الوعي
والبنات من كثر حماسهم ماخذوا بالهم منها
ريم : منال الا وش رايك تعزمين صديقتك هنادي منه نشوفها ومنه نشوف مبزرتها
نجلاء : ما شاء الله متزوجة هي
ريم : ايه يا عمري عليها عندها اثنين وهي لسى مابعد كملت الــ20
نورة : من جد الله يعينها
ريم : بس تعجبك عليها لحسة مخ مهيب صاحية ولا وش رايك يا منال
الكل استغربوا سكوتها وانصدموا لما شافوا حرارتها نار ومولعة وشفايفها بيض ووجهها احمرر
ريم بتوتر ونبرة صوتها تعلى : منال مسخنة يا نورة
نورة بحدة صووت : نجلاء بسرعة قومي جيبي كمادات بسرعة
ريم وبتصيح : لا يا نورة ماينفع منال اذا غيبت من سخونتها لازم نوديها الطوارئ
نورة وهي الثانية متوترة : خلاص انا بروح اكلم فايز وانتي لبسيها عباتها

كان يكلم غدير وهو مروق وميت عليها وعلى اسلوبها وبرائتها
غدير بحياء : كيفهن بيت عمك إن شاء الله مناح
فايز برواق : كلنا بخير انت ما عليك في أحد انت ماعليك الا فيني وبس
غدير : أنا كتير خايفة
فايز بخوف : من وشو حبيبي ليش تقولين كذا
غدير بحياء وخوف : انا بسمع كتير انكن بتأخزوا بنات عمكن وبيت عمك
فايز بخبث : كملي وبعدين
غدير : فايز ما تلعب بأعصابي
فايز : حبيتي دامك معي لا تخافين من شيء انا وعدتك انك تكونين لي وكلمتي ما تتثنى
غدير براحة : بجد حبيبي

جات نورة تصارخ ومتوترة : فايز منال هناك تعبانة ولازم نوديها الطوارئ
فايز : اوكي حبيبي اكلمك بعدين
( وشحنات التوتر الي في نورة انتقلت له ) وينها بنت عمك
نورة : هناك بالغرفة
وريم تصرخ بالغرفة : نورة تعالي ساعديني البسها
فايز راح مهرول جهة جناح خواته ودخل الغرفة وشافها وليته ماشافها
كانت مرمية ع السرير وكأنها ميته كان شكلها يكسر الخاطر ويعور القلب وهي مو حاسة بــ أحد
صد عنها وحملها بين يداته وكانت مثل الجمرة بحرارتها وخذا العباية الي جنبها ولفها فيها

@@@@@@@@@@@@@

من حسن حظهم ان كان الوقت فجر والطوارئ فاضية بسرعه لقوا لها سرير واخذت ابرة خافض للحرارة ومغذي وبدأت الحياة ترجع لملامح وجهها

برا الغرفة
كان مصدوم ومشتت البنت الي داخل خذت عقله وسيطرت على تفكيره حتى في خفت وزنها بين ايديه شدته شعرها الطويل
افتكر البنت الي شافها قبل يومين منال هي منال الي شفتها
جسمها المرسوم كل شيء فيها ترك بصمة في عقله الباطن
حس انه خاين وحقير كيف يخون غدير حتى لو كان خيانته لها بالتفكير مجرد ما يفكر بوحده غيرها هذه خيانه
غدير ماتستاهل كيف اخونها وانا تعلمت على يديها الحب شفت فيها الطهارة والبراءه غدير علمته انه الدنيا بخير ما كانت من البنات الي بالجامعة خالطهم حتى مكالماته لها ما كانت راضيه عن هالشيء لكنه ارغمها ورضت هي بشرط انها تكون مرة بالأسبوع الي ينتظرونها بفارغ الصبر والي كان عزاهم الوحيد ويصبرون فيه انفسهم هي المسجات
صحى من معمعة افكاره على صوت نورة
نورة براحة : ما عليش تعبناك معنا
فايز بلا مبالاه : كيفها ألحين
نورة : لا الحمدلله بخير تخيل يا فايز كانت درجة حرارتها 41 يعني لو تأخرنا عليها شوي كان راحت فيها
( وهي تمد له الروشته ) خذ اصرف لها الدواء
فايز وهو يناظر الروشته : خلاص انا بقرب لكم السيارة ولا اتصلت اطلعوا

داخل الغرفة
ريم : ها وش اخبارك ألحين
منال بتعب : الحمدلله
نورة بـــ إبتسامة : الحمد لله ع السلامة كيفك ألحين
منال : الحمد لله طيبة
نورة : فايز ينتظرنا برا
ريم : نسيت نقابك جبت شيلتك بس
منال بتعب وهي تلبس شيلتها: عادي بقط مو مشكلة
نورة : ها منال فيك تمشين ولا ادق على فايز يجي يشيلك
منال تنحت : حلوة ذي يشيلني أكيد فيني امشي
ريم بخبث :بلاك مادريتي وش صار
نورة بحزم : ريم
منال انقبض قلبها : وش فيه
نورة وهي تسندها : ولا شيء مافي شيء


بالسيارة
كان الهدوء مخيم ع أجواء السيارة الا من صوت تكييف السيارة والكل يفكر في أحداث هــ الليلة كانت ليلة متعبة عليهم جميعاً قطع عليهم صفو هدوءهم صوت أذان الفجر الي صدح بجميع ارجاء جدة
ماكانت تشوف شيء من التعب رمت نفسها ع سرير ودخلت بنوم عميق بسبب التعب والإجهاد

متشتت وتفكيره كله منحصر بشيء واحد منال منال وبس اياديه طول الوقت مفرودة والجواب ببساطة انه يحسها لألحين بيد ايدينه
سمع الإقامة وبدل تيشرته وجينزه الي حسهم لهم مكانه خاصة بحياته ولبس ثوبه وتصادف بــ فيصل وابوه وعمه وهم يحاسبونه ع السهر الي مامنه فايدة
ابتسم لهم بمجاملة و راسه بنفجر من الأفكار


فتحت عيونها وكانت الساعة قبالها شافتها 9 الدنيا قدامها غشاش ومو مستوعبة انها بجدة غمضت عيونها وفتحتهم اكثر من مرة لين يروح الغشاش وتلفتت حولها وبدت تستوعب لما شافت بنات عمها من حولها نايميين
بدأ قلبها يخفق بــ شدة وحست بــ حرارة وجهها لما تذكرت شيء
( بلاك مادريتي وش صار )
كلمة ريم اشغلت تفكيرها لكنها من تعبها امس نستها حمر وجهها اكثر لما مالقت تفسير لــ هــ الكلمة الا انه فايز شالهــ
ماقدرت تكمل الكلمة حتى بينها وبين نفسها استحت وانقهرت بنفس الوقت كيف هالشيء يصير
تذكرت انها ماصلت الفجر خذت روب الحمام تتحمم وطاحت عينها على نفسها بالمراية كانت لابسة بيجامة جبنيز برمودة
غمضت عيونها بقهر وتوجهت للحمام


الساعه 1 الظهر
كانوا يقضون امورهم بــ صوت واطي خوف انهم يزعجونها بعذر انها مريضة وتعبانة
حطت يدها على راس اختها تتحسس حرارتها
منال وهي تفتح عيونها : مادريت انك حنونة لــ هالدرجة
ريم شالت يدها بقهر : على تبن هذا جزاي
دخلت نورة : الحمد لله ع السلامة ما كنا نبي نقعدك عشان ترتاحين
نجلاء : كيفك الحين
منال بــ إبتسامة : لا الحمد لله بخير ما قصرتم تعبتكم معي
نورة بحب : افا عليك تعبك راحة
نجلاء : انا بروح بشوف وش الغداء
نورة وهي تسكر تلفونها : اوكي بنات هذا فايز يبيني بغرفته تأمرين ع شيء منال
منال : لا سلامتك حبيتي ما قصرتي
التفتت على ريم وبحدة : ريم وش قصدك أمس لما قلتي بلاك مادريتي وش صار وليش نورة سكتتك وش صار أمس
ريم بإرتباك : ولا شيء ما صار شيء
منال بعصبية : ريم تكلمي انا عارفة انه صار شيء بسرعة احكي قبل يجي احد وش صار
ريم : ولاشيء بس حنا كنا نسولف وفجأة لقيناك مغيبة ووجهك احمر ومسخنه حاولنا انا ونورة نلبسك العباية فايز لما شافنا مطولين وما قدرنا نلبسك اياها جاء و
منال بعصبية وماسكة نفسها لا أحد يسمع : و ايش يا ريم
ريم بخوف : ولاشي بس لف عليك العباية وشالك
منال بقهر وصوت عالي : أيـــــــــــــــش
ريم قلك ترقعها : بس من جد ولد عمي شهم تخيلي ما قز شيء فيك اول مادخل صد ^_^
منال بقهر وحياء بنفس الوقت : انتي تستهبلين هو شالنــ ( ماقدرت تكمل الكلمة ) ليش ما قعدتوا ابوي ولا فيصل ليش يا ريم يصير كذا لو اني مت اهون من هالشيء يصير
ريم : اسم الله عليك منال وش هالكلام والله انقهرت اكثر منك بس غصبن علينا انتي لو شفتي حالتك تعور تذبح كنتي مولعة درجة حرارتك 41 اول مرة ترتفع عليك كذا
( وبخبث ) بس والله موقف رومانسي يجي البطل يركض من الخوف يشوف حبيته تعبانة يشيلها بيدينه
منال تقاطعها : شــــــــــــب ياتبن لا تقولين هالكلمة
ريم سافهتها وتكمل : تخيلي يا منال كان يصرخ ع نورة يقولها افتحي الباب لأنه حاملك ما قدر يفتحه
يلا تصير بـ أحسن العائلات
!!!!!!

@@@@@@@@@@@@@@

الشيء الي صار اليوم الفجر لاتدري عنه منال ونبهي ريم ونجلاء ما يقولون لها
نورة : طيب بس ليش انت مهتم كذا
فايز بلا مبالاة : بس عشان لاتنحرج
وتراني بنام مانمت اليوم وداومت مواصل وحتى ع الغداء لاتقعدوني تغديت مع معاذ
نورة بخبث : لايكون خقيت وسهرك التفكير
فايز بحدة صوت وخز نورة بقوة : نووورة هالكلام ما أبغى أسمعه




@@@@@@@@@@@@@@@@@@


تنورة جينز فوق ركبتها بلوزة سوداء ساتان جبنيز كيلون اسود مخرم فاله شعرها الطويل وملفلة درجاته ومعطيته حيوية روج احمر مناكير بنفس اللون وراسمة عيونها بـــ eye liner وجزمة سوداء شامواة كعب عااالي

دخلت عليها بنت عمها وتنحت من جمالها وأناقتها وذوقها
نورة : ما شاء تبارك الله يا منال تهبلين
منال بحياء : لا تبالغين
نورة : حرام عليك وين المبالغة
منال : تسلمي حبيتي من ذوقك
نورة : مطولة صديقتك
منال بضحكة : مدري عنكم يـ أهل جدة انتي ادرى بزياراتكم نحنا حدنا 11 ومتأخرة بعد
نورة ضحكت : لا نحنا هالوقت توها تبدي زياراتنا
منال : اها انتم ليلكم طويل
نورة : اجل ليه سموها جدة غير
اممم صحيح منال بغيت كحلك التركواز وياليت ترسمين لي اياه
منال : ابشري

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


وااااو منولة طالعة تهبلين انا لازم اخطبك لــ أخوي
منال تمثل الحياء وترمش : لا لا لا هنادي تحرجيني كذا
الكل ضحك
هنادي : ريم اخبارك
ريم : اقوول لا تسوين فيها ذربة ويعني اني مرة عارفة الذوق ترا سجلك الأسود كله بنات عمي يدرون عنه
هنادي بقهر : على تبن يا وصخه عاد من زين اللسان
ريم تمثل الإستحقار : شفتم شفتم الاسلوب ايه طلعي ع حقيقتك
نورة : حرام عليك ريم وش فيك ع المرأة
منال : ما أنصحك تدخلين بينهم تراهم يعرفون لبعض
نورة " تقولين

قامت منال ونورة يجيبون الضيافة والعصير وهم معطين الباب ظهورهم كان فايز داخل بالأغراض كان بـــ يتنحنح لكنه جذبه


يتبع ..~
قريب رآح آنزلكم الجزء الجديد
بس آتمنى تشجعووني بردودكم

آختكم ~
عشآن الحب


rwi NNf]Nu ;gN ugn p.ki svn ;jNfNjd da,i avp ugn rwi ;lN





 

الكلمات الدلالية (Tags)
آآبدآع , يشوه , شرح , على , قصه , كمآ , كتآبآتي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الملل قد يشوه شخصيتك فلا تلتفت اليه ..,,!! *سفينة العشاق* شذا لروح الأسرة وترياق ودواء 4 2011-07-03 11:27 AM
هل تريد الحصول على 100 مليون حسنه أو أكثر في أقل من دقيقه..؟ الـسا@ـر روعة أصداح الحق إسلاميات 9 2011-02-15 05:25 AM
تشققت يدينك من الغسيل وصارت خشنه ؟؟؟؟؟؟؟لا تشيلين هم الحل من تجاربي بروحي افديه روعة خضاب استبرق للأنوثة والعروس 4 2010-10-29 12:58 AM


الساعة الآن 05:52 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين