العودة   منتديات روعة احساس > روعــة طلعٌ نضيد > روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم

 

روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم ذَآتْ أمسَيةْ شَرقيةْ .. تِشَعْ ومِضَآتْ الفِكَرْ مِنْ نٌجِومِهَآ ..!

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2011-10-30, 09:31 PM
♥| Я๑๑ζн غير متواجد حالياً
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 1000
 تاريخ التسجيل : Sep 2006
 فترة الأقامة : 4222 يوم
 أخر زيارة : 2014-11-19 (10:20 AM)
 المشاركات : 2,874 [ + ]
 التقييم : 32568
 معدل التقييم : ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute ♥| Я๑๑ζн has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ليلة أرق بصحبة آينشتاين ..,





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

كثير كانت تشدني النظريات الفيزيائية والعلم الخفي وغموضه , اليوم حديثي عن النظرية النسبية لـ آينشتاين ..
ولكن همسة لكل من يشرفني بحضوره هنا ..,
لآ أريد القراءة الروتينية , بل أريد أن تشاركني بخيالك وفقط !

كان أحد أقربائي مبتعث لشهادة الماجستير وهو أحد المفكرين الذين يُعجبني حديثه دوما وأبدا ..,
شاركنا بما حدث معه في ليلة أرق ..,
ولكم الحرية في إكمال قصته أينما وصل خيالكم ..

بِـ لسان يوسف عادل , يقول ..

كعادتي في بعض الليالي يتملكني الارق بسبب التفكير في بحثي وسعيا للهروب من التفكير اخترت القراءه لكي تساعدني على النوم. يوم من الايام كان هنالك معرض للكتب المستعملة في الجامعة ذهبت انا وصديقي, وكان كلي امل ان اجد مايفيدني. كنت ابحث عن كتاب بعيد كل البعد عن تخصصي لكي يبعدني عن التفكير في بحثي. بعد بحث طويل ومن بين اكثر من خمسمائة الف كتاب وجدت كتاب صغير بحجم كف اليد او اكبر قليلا وكان الكتاب عن النظرية النسبية لانيشتاين.
"Relativity and Common Sense"
Author: Hermann Bondi.
اسلوب الكتاب كان سهل جدا ولا يتطلب ان يكون للقاريء اي خلفيه علميه او عن النظرية النسبيه. كنت اقرأ وثم اتخيل ماذا يقصد لكي اعيش اللحظه . وفعلا نجح الكتاب في شدي ,واصبحت اقرأ صفحه ونصف لكي لا ينتهي الكتاب. كان اهم شي في نظرية انيشتاين هيا سرعة الضوء, حيث ان الضوء لايتغير في اي مكان او اتجاه او حتى مجال وايضا تبقى ثابته في الفراغ لانه لا يتطلب وسيط لكي ينقلها. اما تخيل سرعة الضوء فهو الممتع العجيب "سبحان الخالق الواحد الاحد" فقط تخيل انه اذا سافرت وعمرك 15سنه لمدة خمسه سنوات بسرعة الضوء في الفضاء وعدت الى الارض وصل عمر من هم كانو في عمرك قبل ان تسافر الى 65 سنه اما انت فعمرك 20 سنه. وايضا تخيل انك ضبطت ساعتك وساعة صديقك على نفس الوقت سترى وانت باقي في الارض وصديقك سافر بسرعة الضوء وكان بإمكانك مشاهدة الوقت في ساعة صديقك فانك ستجد ان ساعة صديقك قد توقفت بينما ساعتك تعد الثواني وبدقه,مما يعني ان الوقت يتوقف عند وصول اي شي الى سرعة الضوء. طبعا فعليا مستحيل ان يصل اي جسم صغير جدا الى سرعة الضوء لكن العلم اثبت ان اي شيء يصل الى سرعة الضوء فإن كل شي يتوقف وخاصة الوقت يصبح لا معنى له الا في الارض فقط .

نجم مات من ملايين السنيين يصلنا نوره اليوم ومازال يصلنا إلى الآن ولكنه في الحقيقة مات واختفى سبحان الله. كل ما ابتعدنا عن الارض فإن الوقت يصبح بطيئ جدا واذا كنا في سرعة الضوء فإن الوقت لا معنى له.

اخذني التفكير بعيدا جدا لكن لم اكن قادر على تخيل مدى الغرابة بأن لايكون هناك وقت لا حاضر لاماضي لامستقبل اعيشه حيث ان الفوتون بدايته هيا النهايه فهل نحن قادرون على ان نقول انه اذا كان الفوتون حي هل يشعر بوقته وبداينه ونهايته,مستحيل؟! لكن لا مستحيل على الله سبحانه وتعالى, فقط تخيل عندما ينام الانسان لمدة 8 ساعات فإن روحه تترك جسده وتصعد الى السماء وعندما يستيقظ ( يقول لنفسه لم أنم بما يكفي الوقت كان سريع جدا ). فأخذني التفكير بعيد حيث ان الوقت يتباطىء كل ما ابتعدنا في الفضاء اي انه من الممكن ان ساعة في مكان ماتتواجد الروح تعادل 8 ساعات في الارض فعندما يستيقظ الانسان يشعر ان الوقت مر بسرعة بينما لا يعلم ان الوقت مكان تواجد روحه في السماء كان متوقف اي لا يوجد اي معنى للوقت في ذلك المكان.

واخذني التفكير بعيدا عند قصة سيد البشر صلى الله عليه وسلم في الاسراء والمعراج وكيف بقدرة العزيز الجبار تمكن ان يصلي في المسجد الاقصى ويصعد الى السماء السابعه في نفس الليله ويعيش ما عاشه من احداث طوبله ويعود في نفس اليوم. كيف كان الوقت او ما سرعة صعود النبي صلى الله عليه وسلم ومعراجه في السماء. فإذا كانت سرعته صلى الله عليه وسلم اقل من سرعة الضوء بقليل فإن الوقت سوف يكون بطيء وادا كان في نفس السرعه فإن الوقت يتوقف سبحان الله واذا كان اسرع فإن الوقت ينعكس فلا يرى الماضي والمستقبل.
فإنه صلى الله عليه وسلم عاش احداث كثيره بعدم وجود الوقت. شدني الموضوع جدا وحمسني واصبحت ابحث عن اي شيء له علاقة بالموضوع وجدت كتاب البروفسور انيس الراوي "في ظلال الملكوت" مفيد جدا. في احد ردوده على الاستاذ عبد الدائم الكحيل كان رده عجيب يبين شي غائب مجرد التفكير فيه يشعرني بالغرابه ولكن اشعر اكثر بعظمة الله وهذا المراد من العلم الذي وهبنا اياه الله لكي يرشدنا الى الحق وعظمة الخالق. ان الله لايوجد لديه ماضي او حاضر او مستقبل هو الدائم الواحد الاحد الفرد الصمد المطلق لا يؤثر عليه الزمان سبحانه لانه خارج الزمان والمكان.

نحن في الارض والوقت قبل كتابة اخر حرف في هذه الجمله اصبح من الماضي وايضا ما بعده اصبح من الماضي.
هل نحن حقيقه؟لا ادري فعلا, لكن اعلم ان الله هو الحقيقه المطلقه. الاخره هي الحقيقه الدائمه وحاضرنا الان ماضي ومستقبلنا ماضي. هل نحن في الجنه والنار وتمت محاسبتنا اللهم اغفرلنا ولي ووالدينا. هل نحن نعيش فيلم طويل تم اخراجه والانتهاء منه لان كل شي معلوم ومكتوب ومحفوظ عند الله سبحانه وتعالى. واستدركتني حاله تمر على الجميع عندما نكون في وسط مجلس وثم فجاءه من غير سابق انذار نقول لقد مرت علي هذه اللحظات من قبل لا اعلم اين رايتها. هل لانك تعيشها الان وعشتها في الماضي احسست بغرابه, لانه فعلا مرت عليك ولكن بالنسبه للحقيقه في مفهومنا انت عشتها الان فقط . لكننا نرجع لنفس النقطه هل عشنا الحياة وانتهينا لكن الوقت في الارض يحسسنا بالماضي الفاني والمستقبل المجهول والحاضر الذي لا وجود له لانه انتهى مع كل لحظه فيه. ماهو الوقت اذا وكيف نعيشه ونمضيه او كيف عشناه ونعيشه الان بطريقه ابطئ. لا املك الا ان يقشعر بدني لعظمة الله عز وجل .

ٌقال تعالى"وازلفت الجنه للمتقين" فاازلفت فعل في الماضي. قال الاستاذ عبدالدائم الكحيل: "فإن الله الحي القيوم يرى الازمنه كلها الماضي الحاضر المستقبل لان الوقت غير موجود. إننا نحن البشر ننتظر حتى تحدث هذه الأشياء ونعيشها، ولكن الله تعالى لا ينتظر بل يرى كل شيء وقد وقع حقيقة"

نظريا و ليس عمليا يمكنن رؤية الماضي والمستقبل عند الوصول الى سرعة الضوء لكن يتطلب الوضع قوة لا متناهيه دائمه هل تمتلكها؟ او هل تعرف من يمتلكها؟ قلبك وعقلك وكل احاسيسك تعرف من يمتلكها واحد لاقبله ولابعده سبحانه مالك الامر من قبل ومن بعد هو من يمتلكها

كل القوانين تصبح نسبيه وليست مطلقه عند وصول اي شيء لسرعة الضوء فما بالك بيوم القيامه تختفي كل القوانين ..
قوله تعالى : ( يوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات وبرزوا لله الواحد القهار)صدق الله العظيم


نصغر ونختفي ونتلاشى تماما مثل ما تختفي الاجسام عندما تصل الى اكثر من سرعة الضوء تحت عظمة الواحد القهار

وفي الاخير اختفى الارق لكن اصبح السهر ممتع هربت من عدم النوم الى عدم النوم لكن مايختلف هو ما اشعر به في داخلي ..




- انتهى حديث يوسف , ولكن لم ينتهي ما أوقعني فيه , فعلا آقشعر بدني من مجرد التفكير بهذه الأمور هل فعلا قُضي الأمر , هل فعلا تم حسابنا جنة ونار ( اسأل الله العظيم أن يعتق رقابنا منها ) ..
هل نحن الآن موجودون بحياة آخرى بوضع مختلف !!
الله وحده يعلم , ولكن لم تجد مخيلتي الفرار من التفكير مرارا وتكرارا بالموضوع ..

وللآن وأنا أبحث عن النظرية النسبية وإمكانية حدوثها و الكثير , فقط للتفكير بعمق أكثر ..

انتهى ليلة بصحبة آينشتاين


رآآآق لي ..





gdgm Hvr fwpfm Ndkajhdk >>< >> l[gm Ndkajhdk Hvr fwpfm




 توقيع : ♥| Я๑๑ζн

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

 

الكلمات الدلالية (Tags)
.. , مجلة , آينشتاين , أرق , بصحبة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ليلة المحطمين ليلة 14 اغسطس عناد الخيل روعة صرير قلم 20 2013-12-09 05:44 PM
أينشتاين |[ أحرف إيجآبية ]+ ♥‎ صاحبة الفخامه روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم 9 2012-10-07 11:41 AM
وآئل بصحبة أوهآمه .. لولا الأمل مات الفقير روعــة أنامل مُعتقة بتبر الجنة تصاميمكم 17 2012-05-29 04:00 AM
يوم كامل بصحبة رسول الله صلى الله عليه وسلم الجنه مطلبي روعة أصداح الحق إسلاميات 4 2011-02-15 05:25 AM
سؤال حتى آينشتاين ما قدر يحله واتحداكم تحلوه يللا نشوف ذكائكم في الحساب وليفة الحيـــره محطة شغبْ 4 2010-01-17 01:45 PM


الساعة الآن 06:39 AM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين