العودة   منتديات روعة احساس > روعـ سياج النون ومايسطرون ــة > عناقيد التوت 🍒 > عنقود اكتظ بهاء (ارشيف)

 

عنقود اكتظ بهاء (ارشيف) لكل المواضيع ال تتكاثر ـ بعد بلوغ نصاب التمام(ممنوع الرد)

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2011-03-23, 03:54 PM
بكتني الذكرى غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Female
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 12231
 تاريخ التسجيل : Nov 2010
 فترة الأقامة : 2705 يوم
 أخر زيارة : 2013-08-15 (03:10 AM)
 الإقامة : بين آهـــــ ودموعي ــاتي ..,
 المشاركات : 9,408 [ + ]
 التقييم : 28900
 معدل التقييم : بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute بكتني الذكرى has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
ذنب يدخلك الجنه ,, وطاعة تدخلك النار ..



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


يدخلك الجنه وطاعة تدخلك النار

قَآلْ بَعْضُ آلسَّلَفْ :
قَدْ يَعْمَلْ آلعَبْد ذَنبآً فَيَدْخُل بِهْ آلجنَّة..
ويَعْمَلْ آلطَّآعَة فَيدْخُل بهَآ آلنَّآرْ !!
قَآلُوآ: وكَيْفَ ذَلِكْ ؟

قَآلْ: يَعْمَل آلذَّنبْ فَلَآ يَزَآلُ يَذْكُرْ ذَنْبَهُ ..
فيُحْدِثْ لَه إنْكِسَآرآً وذُلَّآً ونَدمآً..
ويَكُونْ ذَلِك سَبَبْ نجَآتِه..

ويَعْمَلْ آلحسَنَة..
فَلَآ تَزَآلُ نَصْبَ عَيْنَيْه..
كُلَّمَآ ذَكَرْهَآ أوْرَثَتْهُ عَجَبآً وَ كِبرآً ومِنَّة..
فَتَكُون سَبَبَ هَلَآكِه..

يدخلك الجنه وطاعة تدخلك النار

رُوِيَ عَنِ آلإمَآمْ مَآلِكْ أنَّه كَآنْ يَقُولْ:

(
لَآ تَنْظُرُوآ فيْ ذُنُوبِ آلنَّآسْ كَأنَّكُمْ أرْبَآبْ وَأنْظُرُوآ إلىْ ذُنُوبِكُمْ
كَأنَّكُمْ عَبِيدْ فَأرْحمُوآ أهْلْ آلبَلَآءْ ، وَأحمِدُوآ آلله عَلَى آلعَآفِيَة
)

يدخلك الجنه وطاعة تدخلك النار

إيَّآكْ أنْ تَقُولْ : هَذَآ مِنْ أهْلْ آلنَّآرْ ..!
وَهَذَآ مِنْ أهْلِ آلجنَّة .. !!

ولَآ تتَكَبَّرْ عَلَى أهْلِ آلمعْصِيَة
بَلْ آدْعُ آلله لهُمْ بِآلهِدَآيَة وَآلرَّشَآدْ ..

يدخلك الجنه وطاعة تدخلك النار

كَآنْ رَجُل مِنْ آلعُصَآة يَغْشَى حُدُودْ آلله فِيْ آلبَلَدْ آلحرَآمْ ..
وكَآنْ رَجُلٌ مِنَ آلأخْيَآرْ يُذَكّرْه بِآلله دَآئِمَآً..

ويَقُولُ لَهْ : يَآ أخِيْ إتَّقِ آلله ، يَآ أخِيْ خَآفْ آلله ..
كَيْفَ تَفْعَلُ آلفَوَآحِشْ وآلموُبقَآتْ وَأنْتَ فِي أطَهَر بُقْعَة
مِنْ بِقَآعِ آلْأرْضْ ؟!

وَفي يَوْمٍ مِنَ آلْأيَّآمْ ذَكّرهُ بِآلله فَمَآ إلتَفَتْ إلَيْه ...
وَرَدَّ عَلَيْه رَدَّآً سَيِئآً ...

فَمَآ كَآن مِنْ ذَلِكَ آلرَّجُل آلصَّآلحْ إلَّآ أنْ إسْتَعْجَلْ وَقَآلَ لَهْ :
! ( إذَآً لَآ يَغْفِرُ آلله لِ مِثْلِكْ ) !
– لِشِدَّة مَآ وَجَد مِنْ غَلَآظَةِ آلجوَآبْ –
إنهَآلَتْ هَذِهْ آلكَلِمَة عَلَى آلعَآصِي كَآلضَرْبَة آلقَآضِيَة ..

وَقآَلْ : آلله لَآ يَغْفِر ليْْ ؟!
آلله لَآ يَغْفِر ليْ ؟!
آلله لَآ يَغْفِر ليْ ؟!

سَأُرِيكْ أيَغْفِرُ آلله لِي أمْ لَآ يَغْفِرْ !

يَقُولُ مَنْ حَضَر آلمَشْهَد :
لَقَدْ رَأيْنَآ ذَلِكَ آلعَآصِي بَعْدَهَآ بِسَآعَآتٍ وَقَدْ إعْتَمَرْ مِنْ آلتَّنْعِيمْْ
وَمَآ أنْ إنْتَهَى مِنْ طَوَآفَه حَتَّى سَقَطَ مَغْشِيَّآً عَلَيْهْ ..
وَمَآتَ بَيْنَ آلرُّكْنِ وآلمَقَآمْ !!!

يدخلك الجنه وطاعة تدخلك النار


قَآلَ صَلَّى آلله عَلَيْهِ وسَلَّمْ :
( فَإنَّ آلعَبْدَ إذَآ أعْتَرَفَ بِذَنْبِهِ ثُمَّ تَآبْ ، تَآبَ آلله عَلَيْه )
تَفَآئَلْ وَأحْسِنْ آلظَّنَّ بِ آلله .

قَـآلَ تَعَآلَى :
{
قُلْ يَآ عِبَآدِيَ آلَّذِينَ أَسْرَفُوآ عَلَى أَنفُسِهِمْ لآ تَقْنَطُوآ مِن رَّحْمَةِ آللَّهِ إِنَّ
آللَّهَ يَغْفِرُ آلذُّنُوبَ جَمِيعآً إِنَّهُ هُوَ آلْغَفُورُ آلرَّحِيمُ
}

يدخلك الجنه وطاعة تدخلك النار

فَكُنْ أكْثَرْ ثِقَة بِمَغْفِرَة آلله وَرِضْوَآنِه وقُرْبَه
مِنْ عِبَآدِهِ آلتَّوَآبِينَ آلمسْتَغْفِرِينْ ..
نــسأل آلله أن يأخذ بأيدينآ جميعآ
لمَآ فِيهِ آلخيْر وَآلصَّلَآحْ

يدخلك الجنه وطاعة تدخلك النار

(( اللَّهُمَّ لاَ تَدَعْ لَنَا ذَنْبَاً إِلاَّ غَفَرْتَهُ، وَلاَ هَمَّاً إِلاَّ فَرَّجْتَهُ، وَلاَ دَيْنَاً إِلاَّ
قَضَيْتَهُ،وَلاَ سُوءاً إِلاَّ صَرَفْتَهُ، وَلاَ عَسِيِرَاً إِلاَّ يَسَّرْتَهُ، وَلاَ حَيْرَانَ إِلاَّ
دَلَلْتَهُ،وَلاَ ضَالاًّ إِلاَّ هَدَيْتَهُ، وَلاَ مُسْتَقِيِمَاً إِلاَّ ثَبَّـتَّهُ، وَلاَ دَاعِيَةً إِلَى
سَبِيِلِكَ إِلاَّ سَدَّدْتَهُ، وَلاَ مُحْتَسِبَاً إِلاَّ وَفَّقْتَهُ، وَلاَ مُجَاهِدَاً فِي سَبِيِلِكَ إِلاَّ
نَصَرْتَهُ، وَلاَ مُسَافِرَاً إِلاَّ حَفِظْتَهُ، وَلاَ اَسِيّرَاً إِلاَّ فَكَكْتَهُ ،وَلاَ غَائِبَاً إِلاَّ
بِخَيْرٍ رَدَدتَّهُ،وَلاَ مَرِيِضَاً إِلاَّ شَفَيْتَهُ، وَلاَ مُبْتَلَىً إِلاَّ عَافَيْتَهُ، وَلاَ مَيْتَاً
إِلاَّ رَحِمْتَهُ،وَلاَ عَدُوَّاً لِلإِسْلاَمِ وَالمُسْلِمِيِنَ إِلاَّ خَذَلْتَهُ، وَلاَ طَاغِيَةً إِلاَّ
قَصَمْتَهُ،وَلاَ بَاطِلاً إِلاَّ أَزْهَقْتَهُ، وَلاَ حَاجَةً مِنْ حَوَائِجِ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ
هِيَ لَكَ رِضَاً وَلَنَا فِيِهَا صَلاَحٌ إِلاَّ أَعَنْتَنَا عَلَى قَضَائِهَا وَيَسَّرْتَهَا يَا

أَرْحَمَ الرَاحِمِيِنَ
))



`kf d]og; hg[ki << ,'hum j]og; hgkhv >> hg[ki hgkhv `kf j]og; d]og;





 

الكلمات الدلالية (Tags)
.. , الجنه , النار , ذنب , تدخلك , يدخلك , وطاعة

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
افعل الخير مهما استصغرته فلا تدري اي حسنة تدخلك الجنه... عيون قصيمية المكتبة وتعليم اللغات 26 2016-04-04 11:28 AM
قبله تدخلك الجنه دموع غريب روعة أصداح الحق إسلاميات 14 2012-03-01 09:10 PM
مسجات بطعم الايمــــــــان وطاعة الرحمـــــــــــن روعـه روعـة معراج الحداثة واليوتيوب 15 2011-02-15 06:02 AM
اللهم اني اعوذ بك من النار (ابواب النار) يسري محترف روعة أصداح الحق إسلاميات 12 2011-02-15 05:25 AM
كلمــات تدخلك النار أحذر منها ..... Ϡ₡(5agal)Ϡ₡i! روعة أصداح الحق إسلاميات 9 2011-02-15 05:25 AM


الساعة الآن 07:50 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين