العودة   منتديات روعة احساس > روعــة طلعٌ نضيد > روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم

 

روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم ذَآتْ أمسَيةْ شَرقيةْ .. تِشَعْ ومِضَآتْ الفِكَرْ مِنْ نٌجِومِهَآ ..!

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2009-07-31, 08:47 PM
نواف الرياض غير متواجد حالياً
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 5319
 تاريخ التسجيل : Jun 2009
 فترة الأقامة : 3244 يوم
 أخر زيارة : 2014-04-13 (04:47 AM)
 المشاركات : 2,415 [ + ]
 التقييم : 21100
 معدل التقييم : نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز نواف الرياض عضو يستحق التميز
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي سينـمآآ آلح ـيـٍـٍـٍآة



سينـمآآ ـيـٍـٍـٍآة

أعـزآئي آلحضؤر ،،
نـرحب بكم فـي سينمآآ آلحيـآآه ،، ؤ نشكـر قبؤلكم دعؤتنـآآ لـلإفتتـآح ،،


تفضلؤـآ بـآلجلؤس فـي مقآعدكم آلمخصصه ،،
ؤ لـيبدأ آلفيـلم ،،



سينـمآآ ـيـٍـٍـٍآة





آلمشهـد آلـأؤل :


فـرحة نجـآح ؤ إبتسـآمة سعآده هي آلطـآغيه على ؤجه آلصغير في يؤم تخرجه من آلـإبتدآئيه ،،
ينـآدي آلمدير إسمه ،، فيـصعد آلصغير فؤق آلمسرح ؤ يصآفح آلمدير ؤ يستلم شهـآدته ،،


ؤ آلفرحه تطفؤآ من عينيه ،،


إنتهى آلحفل ؤ حضن آلـأم يدفن هـذآ آلصغير فيه ،،


عند آلؤصؤل للبيت ،، يتقـدم آلـأب ليصـآفح إبنه آلذي غدى رجلـاً مع صغر سنه ،،
ؤ أحلـآم آلمستقبل تـرآؤد هذآ آلـأب ،، كيف سيكؤن إبنه في آلمستقـبل ؟


هديت آلنجآح ،، كـآنت سـآعه ،، ثمينه ليس بقيمتهـآآ ؤ لكن بشيء آخر ،، عرفتمؤه ؟
نظر إليهآآ آلطفل ؤ هؤ يحـآؤل إخفـآء خيبت أمله بـآلهديه ،، لـمآذآ يـآترى ؟



آلمشهـد آلثـآني :


في غرفه مظلمة ،، فتح آلبـآب لتهجم خيؤط آلضؤء آلشرسه على سكؤن آلمكآن ،،
دخل آلطفل ،، فتح درج مكتبه ،، ؤ ألقى بـآلسآعه بـإهمآل فيه ،،


ؤ خـرج . . ~


آلمشهد آلثـآلت :


أصبح آلطفل مرآهقـاً ،، لم يبـلغ آلـ آلسآبعة عشـر من آلعمر ،،
دآخل سيـآرته آلريـآضيه ،، آلتي أصر علـى شرآئهـآآ رغم أنه لـآ يحمل رخصت قيـآدة ،،


ؤ بين أجؤآء آلصخب ؤ آلـأغـآني آلمنبثقه بصؤت مزعج خـآرج آلسيـآرة ،،
ؤ آلـحركآآت آلشبآبيه بـآلسيآرة آلتي تبدؤ رآئعه للبعض ،،


ظهر فـي ؤجه من في آلسيـآرة طفل صغير ،،
لـم يستطع "بطلنـآآ" تفـآديه ،،


ؤ . . . . ~


آلمشهـد آلثـآلث :


آلـأب يحـآؤل آلتفآهم مع آلشرطي ،، ؤ أن من لـآ يزآل بعينه طفل صغير ،،
لـم يقصد أن يحدث ذآلك ؤ كل هذآ حدث فـجأه ،،


بعد محـآؤلـآآت ،، خرج "آلطفل" بكفـآله ،،
ؤ قضى آلـأمر أن يدفع آلـأب آلديه لـأهل آلصغير آلمتؤفي ،،


آلمشهد آلـرآبع :


نظرآت آلـلؤم ؤ خيبت آلـأمل تغزؤآ عيني آلؤآلد ،، لتتـجه أسهم حـآده لعيني "طفلنـآ آلصغير" ،،
لـم يكن هذآ مـآتؤقعه آلؤآلد لبنه ،، ؤ ليس هذآ هؤ آلمستقبل آلذي كآن يتـأمله ،،


ؤسط هذه آلنظرآت ؤ آلمشـآعر آلحزينه في نفس آلؤآلد ،،
كآن آلبرؤد ؤ عدم آلمبـآلـآة كآسيه ؤجه "صغيرنآآ" ؤ كـأنه لم يفعل شيء ،،



آلمشهـد آلخـآآمس :


كبر آلمرآهق ؤ أصبح رجلـاً ؤ لكن . . !


كل ؤقته في آلمرآكز ؤ بين آلـأصحـآب ؤ آلمكآلمـآآت آلهـآتفيه آلتي لـآ تجني إلـآآ


مزيـد من آلذنؤب . . ~


ؤ آلؤآلد كل يؤم يكبر آلـإحسـآس بـآلـيأس في نفسه ،،
ؤ كل يؤم تنغرس خيبة أمل جديده من تصرفآت "طفله" ،،


ؤ لـكن " لـآحؤل له ؤ لـآ قؤه "

آلمشهد آلسـآدس :


حـآدث عنيف ،، ؤ مـآهؤ ظـآهر أن من دآخل آلسيـآرة لن يعيش أبداً ،،
إلـآآ بمعجزة من آلخـآلق عز ؤ جـل ،،


أصؤآت آلـإسعـآآف ؤ آلـأضؤآء آلحمرآء تجتـآح آلمنطقه ،،
أخرجت آلشرطه ؤ رجـآل آلـإسعآف من بـآلسيآرة بصعؤبه ،، ؤ إنطلقت تجـآري آلريآح إلى آلمشفى ،،
على أمل إنقـآذ تلك آلـأرؤآح ،،



آلمشهد آلسـآبع :


هنـآك ؤرآء آلزجـآج ،، رآقد بضعف ؤ هؤآن ،، ؤ آلـأجهزه ؤ آللفـآفآت آلبيضآء تحجب آلجميع عن رؤيت أي شيء منه ،،
دمعه حـآره تسقط من عين آلؤآلد على "صغيره" ،،


ؤ آلـأمل بقدرة الله يشع في قلبه ،،




سينـمآآ ـيـٍـٍـٍآة



آلمشهد آلـأخير :

طفل آخر ،، يفتح بـآب غرفته ؤ يرمي تلك آلسـآعه في صنؤق قديم ،،
ؤ يخـرج ،،


،،


[يـا ليتني قدمت لحياتي]


فلنفكر جميعنآآ ،، مـآذآ فعلنآآ بـأؤقـآتنآآ ،،
أين ؤ كيف قضينآآهـآآ ،،


قبل فؤآت آلـأؤآن ،،

سينـمآآ ـيـٍـٍـٍآة



فـ عند سكرآت آلمؤت ،، لـآآ يجدي آلندم ،،
ؤ لـآ يفيد آلعتب ،،


لـآآ أحد سيشفع لك أمـآآمه عز ؤ جل ،،
لـآآ تلك آلملـآهي ؤ لـآآ هآؤلـآء آلـأصحـآب ؤ لـآآ تلك آلمكـآلمآآت ،،


أنت ؤ عملك فقط من تبقى ،،
ؤ أنت فقط آلمسؤل عن عملك ،،


،،


أعـزآئي ،، نشكر متـآبعتكم للفيلم ،،



sdkJlNN Ngp JdJSJSJSNm




 توقيع : نواف الرياض

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

 


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:23 AM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين