العودة   منتديات روعة احساس > روعــ اساطير مخلده بالمهجه ـــة > روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول

 

روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول http://www.ro-ehsas.net/uploads/1495796063511.gif

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2016-04-23, 11:41 PM
http://www.ro-ehsas.net/uploads/13973452871.gif
سُقيا غير متواجد حالياً
Palestine     Female
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
اوسمتي
وسام الألفية السابعة عشر  وسام ضوء كاتب  وسام رد فآخر 
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 15761
 تاريخ التسجيل : Oct 2012
 فترة الأقامة : 2022 يوم
 أخر زيارة : 2017-05-23 (11:37 PM)
 العمر : 24
 المشاركات : 18,130 [ + ]
 التقييم : 68968714
 معدل التقييم : سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute سُقيا has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
ذاكرة برائحة الليمون



ذاكرة برائحة الليمون
كيف حالك؟ انبعَثت هذه الحروف مما أضاءَه القَدر مُذ تلذذتُ بقُربك ,اعتكَف الليل زاوية وجعي فَ شاكسكَ نَبضِي فَ نثرتها ههنا بِ رائحتك
أتيتُ بها بِعبق الليمون الذي له فيه الحُب مَدى لَيس له نهاية , ولكن أنتَ أكثر ,




اجلس الان بجوار المقبرة ، لطالما وددت ان ارى ما كتبته لاجل كوثر
ف لم يكتبها في هذه الدنيا سواي ثم اني لا اريد شكراً من احد لهذا
الاعتراف السخيف ، كم ضاقت بي هذه الارض ومن الغريب
ان تضيق بي حد الموت ولا اشتهي ان يكون لي هنا مكانا
لا شك انك احدى الاسباب التي تخمد هذه الرغبة ، لو تدري
انا ابكي الان و بيدي لاجلك باقة ورد
ف عرفت انه لن يهتم بها احد غير حبيبتي كوثر !
ما الذي اصابك في الليالي التي ابدو بها اني بحاجتك
توضب شوقك فتسرع راحلاً ، ام انك يئست و الله سوف تغرقني بوحل
هذا البؤس ف انا اصلا احدى اللواتي غرسن ارجلهن في ظلمة الارض وما أن
بدتِ الارض بابتلاع صدري وجدتك نور عتمتي الوحيد ، أما كنتَ تستكين حينما
أقول أحبك ؟


يُدرِكُ حضوري فقط لو كان هذا الكون مجتمعة بي سَيئاتهِ ، يصفع
قابليتي للتحمل ، وم بين التحمل والحب ما لا يُطاق ! علاقة تغيظ شَيب شَعره وَ شِعره الذي
شَاب بعدما أصر على أن هذه الأنثى : غابات من الوجع لا يفعل ذلك الا لِمصلحتها كما
يدّعي !
أنا ي قلبي ما علمتُ كيفَ تمّ هذا الأمر أقسِم أن ذاكِرتي حينها تزاحمت فيها غيبوبة قَاسِية
وأدركتُ كل ما حَدَثَ بيقظتها ، حتماً هذه الحياة غير منصِفَة ,
إنهم لا يَرونَ في ضَباباتِ هذا الوجع سِوى " فَرح" وأنا المنسيّة بين الكتب المهجورة والروايات
القديمة ,
تعبتُ ي قلبي ، أتوقُ لكل ما جعل في طُفولَتِي دمعة ، أربيها فَتكبُر معي
أتوق لِنفسي ، تلكَ الطفلة التي لم ترتكب في حقها خطأ ولم يُقيم القدر على براءتها
حدّ العذاب !
اشتقتُ لذلك الدرج الذي كنتُ أتفيء بشجرةِ ليمونهِ عصراً رغم أنه جمع كل ذاكرة حمقاء
وكل الوداعات التي تجنبتُ الاصطدام بها حتى يومي هذا !





بنتُ اليوم لا تَخشَى مَشاكِل الغَد ، لا تطمع بحديثٍ أغبر عن قصةٍ تخيطُها
بدمعها كلما سألها أحدهم عن نقطة بِداية تختلقُ فيها أعذاركَ
لا أريدُ أن أكونَ المُمثّلة بِذاك الجمال والعيون اللوزية حتى يأتي الكثير لِ خطبتي !
لأ أريدُ أن أصعد للحافلة أمارِس محرمات النظر لغير ما لا أملك حتى نقودي
بعد أن أصِل للبيت أحاكَم عليها وَربما يحينُ موعد إعدامي فقط لأني فعلتُ ما يحلو لِي
!
لِ سيجارتِكَ ، لِلحن الأغنية بمشاعر طائِشة ، لا أودّ من شَامة خدي الأيمن أن تُنسيني
فرحَ حُبكَ ، فلا زال دمع الليلة الماضية بِ فمي !
مالح جدا جداً ، لو أنكَ جعلت تلك الغفوة تتزيّف بِحُلم يقظتي
وحاجتي لِغزلٍ لا ينتهي بمجرد أن تُطبَق رُموشِي على بعضها !
كما هُو الحال يا عزيزي !
لا أتشرّد عن ذِكركَ وَعطفك ، لا أنزوي بِوجعي لأنكَ أصبحت جُزءاً منه
وهذا ما خِفتهُ !
لا تحصي فترتي قُربك ، مَن يُحصيها يعجز عن البقاء !
أنا كُل الأشياء المهشّمة دونك ، كل العَجز والرأفة !
لا تأبه لِ لامبالاتي بِما يصنعه بي الألم يكفي ألا أخجل منكَ وَ
أهب وجهي ابتسامة تُغريكَ لِقُبلة محشوّة بِجنان الفرح التي أبحث عنها ,
ذاكرة برائحة الليمون



`h;vm fvhzpm hggdl,k ohjvmm




 توقيع : سُقيا


 

الكلمات الدلالية (Tags)
خاترةة


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ذاكرة برائحة الليمون سُقيا روعـ الرسائلْ الأدبيةْ ـة 13 2018-04-15 12:56 AM
نصائح برائحة البخور الغلا 1 روعة ذخائر السنونو :: ذائقتكم 12 2016-02-22 03:15 PM
ثلاجتك برائحة البرتقال ....~ الغسق روعـــة لذه شهيه مختلفه 9 2014-10-18 12:42 AM
انثى برائحة البنفسج أميرة بأحساسي روعة خضاب استبرق للأنوثة والعروس 10 2014-09-18 07:20 AM


الساعة الآن 03:10 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين