العودة   منتديات روعة احساس > روعــ اساطير مخلده بالمهجه ـــة > روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول

 

روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول http://www.ro-ehsas.net/uploads/1495796063511.gif

3 معجبون
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
قديم 2016-03-28, 04:25 PM
واحد من الناس
الكابتن غير متواجد حالياً
Jordan     Male
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
اوسمتي
وسام الألفية اثنين وثلاثين  وسام ضوء كاتب 
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 16693
 تاريخ التسجيل : Mar 2013
 فترة الأقامة : 1999 يوم
 أخر زيارة : 2018-08-16 (03:42 PM)
 الإقامة : الاردن
 المشاركات : 33,283 [ + ]
 التقييم : 2147483647
 معدل التقييم : الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي 24 ساعة إنتظار ..



ساعة إنتظار

الّغياب مَحضُ حَقيقة تَوشحت بِرداء الزّيف

والحَنين آفة الّقلب المَفطور على الوَجد
يَنسلِخ عِندما تَكون الرّغبة بين العَقل والّجسد
غُموضاً يَكتنِفُ دائرة التّوق
وساعة الّمَوعد بِندولاً أخرق صَبأ عن تاريخ الّوقت
مُرهقةٌ لحظاتُ التَّرقُب يا أنتِ , موجعةٌ كَضِرس جَدتي المَخلوع دون مُخدر
قاسية كَوَقع العتمة في عَيني ضرير ,
لم يُدرك مِن تعاقب الليل والنهار سِوى لَجة الأصوات والمآذن
حين يأتي الصباح مالحاً دون أن تأتي..
فيسرق من عذوبة الفجر أنفاسه, ومِن صَحو النهار تثاؤبه ,
ومن عيون الحلم كُحل أرَقِها وإثم غفوتها ,ثُم تَنسَل شمس اليأس من خاصرة الإنتظار ..
مَغزولة بِحنطة الوداع وضوء التوبة
ورائحة التُراب الذي يتمطى تحت شُروقها تفوح مِن عبقه نكهة الحزن وبقايا العطر في الذاكرة
فيتوارى ظلُ حضورك خلف أستار الليل ,وتعلو أصوات العصافير كأنها سِرب أمل
إصطفت على سِلك النور ثُم سَقطت على جسد الخيبة
تنبُش في صَدره عَن قلب حَي يمنحه قليلاً من نبض حياة
ورَمق الّعيش,هُنا الرّجل المُحنط الذي لم يُشح بعينيهِ للحظةٍ عن النافذة ,
مشدوهةٌ عُنقه نحو الأُفق .حتى يكبر الف يوم مِن العُزلة والصمت المُدقع في صَدره ,
و هناك أنتِ كزجاجة نبيذ تنتصف بالهَم ألقى بها نادِل بعد أن أثملت عراب الخيبات ,
حبُكِ ليس صغيراً هو أكبر من أن يمتصهُ شَرخاً أحدثهُ الغياب ,أمتنُ مِن جِسر

عَبرته الأحلام
ينهار كُلما إنقضت ليلة تَمني بائتة

كيف أُطفىء لهيب هذه الحاجة وموقد الحنين لا زال يشتعل وجذوة اللوعة تتقد
ينبلج من شُعورها دُخان الذكرى واسفار الصباح الباكي
أخبريني الآن عن عاشقٍ أمضى ليلته مُتضرعاً ولا يجد بين أكُفهِ سِوى حُفنة أوهام
يذروها بِوجه الريح على بَيدرٍ للذكرى وتميمةُ دُعاء ناضجة
أكثر ما يُرهق النّبض هو بقائك في مَرحلة الإنتظار تَرنو لحاضرٍ يجلس قُبالتك

كالغائب

يقف على الحافة الأُخرى من الجمود لا يَهبُكِ قُدرة كافية على لَململة نَبضاتك المُنصهرة
في إصيص قلبه
لأن ما بجعبة الأيام مِن بُكاء الصّمت يذهب هباءً ..
يذهب أدراج الكتمان والخيبة
أَن تقف إمرأة أمام هذا الحُب الّذي يتقِد في دواخلي إتجاهها
وتُراودها نفسها مثقال خردلةٍ مِن حَرج على أن تبوح بكل ما لديها
فأنا لم أعدو أكثر من مشروعاً فاشلاً من المشاعر
دَشنته لحظة غرور غير مشفوعه بالرحمه والمُكابرة ..
تبقى النّار في مَوقدها تلتهم أساساته ويبقى هو من مخلفات الإحتراق ,
رماداً لا يمتلك قراراً نافذاً بتحديد مصيره عندما تَهُب رياح التودد والمُصارحه
كم نحتاج لِرأب هذا الصدع وإماطة فجوة إتسعت بؤرتها لإكثر من لحظة جفاء
أُنيطَ فيها العقل عن الثُلث الأخير مِن البَوح


بعض الأسئلة كالنوايا لا تَحتمل فتنةً مُغطاة باللون الرمادي
لإجاباتها حقيقةً راسخةً كألف مئذنة تصدح بترانيم الرّوح من خلف ألفَي ساتِر
كقلبِ نالهُ السَقم من جوزائية الربيع
لأجل هذا الحب يا غاليتي وإكراماً لِمولودنا الّذي شابَ قبل أن يلِد
وقُبلتنا المرسومة على زُجاج نافذةٍ تكسرتْ
ولم تَندثر شَفتانا ..سَنمضي في عِداد المَفقودين ..
بعد أن يُترجمنا الزّمن ..حِقبة كربونيه غير صالحة للطبع على أجدِرة الرّوح

يَصفعُني الحديث الّمتستر خلف أسوار الظّن عَن تِلك الّمرأة التي أحَبتني
و تَحفظ إسمي في كوكب ذاكرتها عَن طيب وَجد , ثُم تفتح
جُروحي جَميعها في الأُفق وتَرحل قَبل أن يندمل مِقدار أُنملة من قَرحي ,
قافيتي هَزيلة عِندما تَفغُر الرّوح بالحنين ويَدفق القلب نبض الغربة ,
كلمات باهتة لا تُغني عن رِتق قلب أحدثت فيه المواجِع بؤرة
واسعة للنَزف , وكلام الأمس لا يكفي كي تسقط مِنه قُبلات الوِد حتى تلوذ خلف الشفاة
متمتمة حزينة , نائية لحظات الفرح معجونة بطين الحُزن
رُبانها كهل إحدودب ظهر عِشقه وبدى عاجزاً عن مُراعاة ظله بعكاز نالت مِنه سوسة الفقد
وعاد متوجساً يحبو على أربع أطرافه ..يغتسل في محبرة الوقت


..,,
للروعـــــه
ساعة إنتظار



24 shum Ykj/hv >>




 توقيع : الكابتن



قديم 2016-03-28, 05:48 PM   #2


الصورة الرمزية عنادية
عنادية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 17148
 تاريخ التسجيل :  May 2013
 أخر زيارة : 2016-07-04 (04:05 PM)
 المشاركات : 132,428 [ + ]
 التقييم :  2147483647
 مزاجي
 اوسمتي
وسام أفضل 11 شخصية لهذا العام  وسام سنابل العطاء 
لوني المفضل : Beige
افتراضي رد: 24 ساعة إنتظار ..





 
 توقيع : عنادية

غياب الشمس عمره ماتفسر هزيمة ⇣৯' ..
مواضيع : عنادية



موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
24 ساعة إنتظار .. الكابتن روعة صرير قلم 73 2016-04-23 11:13 AM
إنتظار جواد الحلم الأبيض روعة صرير قلم 6 2012-10-04 10:37 PM
)(..وسط إنتظار ونار..)( نقاء الورد روعــة ملكوت الضوء 5 2010-10-20 03:06 AM
افتراضي صور ساعة مكة المكرمة ، أكبر ساعة برج في العالم‎ Roze روعة عريش الضوء:: بوح الصورة والسياحة 4 2010-08-12 03:57 AM


الساعة الآن 12:50 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين