العودة   منتديات روعة احساس > روعــة سلسبيل الجنان > روعة قلب الحدث

 

روعة قلب الحدث لِلصَحِآفهْ سٌلطَهْ وشَآنْ مِعْ آحَدثْ المٌسَتجدآتْ ..!

الإهداءات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 2016-01-12, 07:59 AM   #81


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



ينظر، على نطاق لا يستهان به، إلى مغادرة الاتحاد الأوروبي على أنه «جرح يلحِقه صاحبه بنفسه» على نحو يخاطر بإلحاق الضرر بإنفاق الأسر البريطانية وقيمة الجنيه الاسترليني.

خروج بريطانيا من أوروبا يهدد نمو الاقتصاد والاستثمارات الأجنبية



بريطانيا...هل تلحق الضرر بنفسها بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي؟

«فاينانشيال تايمز» من لندن
هناك عدد قليل من القضايا يوحّد الاقتصاديين، لكن خروج بريطانيا هو إحداها، حيث يعتقدون بشكل ساحق أن مغادرة الاتحاد الأوروبي أمر سييء بالنسبة للآفاق الاقتصادية البريطانية.
في استطلاع الرأي السنوي الذي أجرته صحيفة «فاينانشيال تايمز»لأكثر من 100 مُفكر رائد، لم يعتقد أي منهم أن التصويت لخروج بريطانيا سيكون مفيدا لنمو المملكة المتحدة في عام 2016.
وأعرب نحو ثلاثة أرباعهم أن مغادرة الاتحاد الأوروبي من شأنها إلحاق الضرر بإنفاق بريطانيا على المدى المتوسط، أكثر بتسعة أضعاف من نسبة الـ 8 في المائة الذين اعتقدوا أن بريطانيا سوف تستفيد من المغادرة. أقل من 18 في المائة بقليل اعتقدوا أن ذلك من شأنه إحداث فرق ضئيل.
واحد من الأسباب الرئيسة لخوف مختصي الاقتصاد من التصويت بالمغادرة هو أنه سيثير قدرا كبيرا من عوامل اللبس، التي ستوقف الشركات عن الاستثمار والأسر عن الإنفاق، ما يلحق الضرر بالنمو.
آدم بوسن، رئيس معهد بيترسون للاقتصاد الدولي، قال، إن “الجرح الكبير الذي ستلحقه بريطانيا بنفسها” حين تصوت من أجل خروجها من الاتحاد “سوف يغيّر آرائي حول عام 2016 والمدى المتوسط نحو الأسوأ بشكل جذري. واستثمارات الشركات ستجف بسرعة”.
يخشى الكثيرون أن عواقب ذلك للأسواق المالية ستكون شديدة.
دون سميث، نائب كبير الإداريين الاستثماريين في شركة براون شيبلي، قال، “إن عوامل اللبس التي يولّدها قرار مغادرة الاتحاد الأوروبي بلا شك ستلحق الضرر بأصول الاسترليني في جميع المجالات، بل ستلحق الضرر بقيمة الاسترليني في بورصات العملات الأجنبية. وثقة المستهلكين ستكون أقل. أما ثقة الشركات والنوايا الاستثمارية فمن المرجح أيضا أن تتأثر سلبا”.




معظم مختصي الاقتصاد الـ 36 في المائة الذين يقولون إنه سيكون هناك تأثير ضئيل في عام 2016، توصلوا لهذا الرأي لأنهم اعتقدوا أن التصويت سيأتي في وقت متأخر على نحو لا يستطيع أن يؤثر بشكل جوهري، في البيانات الاقتصادية للعام الجديد.
وقال جافين ديفيس، رئيس مجلس الإدارة في شركة فولكروم لإدارة الأصول، “إن الاستفتاء لن يحدث فرقا كبيرا في وجهات النظر لعام 2016. مع ذلك، التصويت بالمغادرة من شأنه أن يؤدي إلى انخفاض حاد في النمو في عام 2017، بسبب عدم اليقين السياسي، والمخاوف بشأن وضع اسكتلندا داخل المملكة المتحدة، والجيشان في صناعة الخدمات المالية، والانخفاض الكبير في التدفّقات الداخلة لرأس المال إلى المملكة المتحدة”.
وعلى مسافة أبعد في المستقبل، حيث كان الرأي يعارض بشكل أقوى بكثير مغادرة الاتحاد الأوروبي، تركزت المخاوف على الخطر المتمثل في أن كثيرا من الشركات الدولية لن تختار بعد الآن بريطانيا كقاعدة أساسية لعملياتها الأوروبية وأن الفوائد المقترحة للعلاقات التجارية الجديدة مع الاقتصادات الناشئة هي بمنزلة سراب نوعا ما.
جون فان رينين، مدير مركز الأداء الاقتصادي، قال، إضافة إلى فقدان التجارة، ستكون هناك خسارة للاستثمارات الأجنبية وهجرة داخلية أقل من الأوروبيين الموهوبين للغاية الذين ساعدوا النمو في المملكة المتحدة.
فكرة أننا سنكون قادرين على عقد الكثير من الصفقات التجارية الحرة الجديدة مع بلدان أخرى، حين نكون متحررين من الاتحاد الأوروبي هي خيال، مثلما هي فكرة أنه سيكون هناك بعض الوهج من الإجراءات الروتينية التي تضيء النمو في المملكة المتحدة.
ستيفن كينج، المستشار في بنك إتش إس بي سي، ذكر أن الاقتصاد البريطاني حقق “الازدهار” في الاتحاد الأوروبي. وأضاف، “لاعبو كرة القدم الذين يغادرون الأندية، حيث كان أداؤهم جيدا ثم حقّقوا أداءً مخيبا للآمال بعد ذلك. لننظر إلى فيرناندو توريس في نادي ليفربول ومن ثم في نادي تشيلسي. هل يمكن أن تكون المملكة المتحدة متجهة في الطريق نفسه؟”.
وهناك آخرون شعروا بالقلق من أن الحريات الجديدة في وضع الأنظمة قد تلحق الضرر بالقدرة على التنافس والنمو. ريكاردو ريس، أستاذ الاقتصاد في كلية لندن للاقتصاد، قال إنه في حين أن المغادرة “قد تسمح ببعض التحسينات على السياسة، إلا أنها أيضا قد تفتح المجال أمام قائمة كاملة من السياسات المروعة التي تتعلّق بالتجارة، والهجرة، والسياسة الصناعية التي تمنعها العضوية في الاتحاد الأوروبي الآن”.
الأقلية الصغيرة التي اعتقدت أن المملكة المتحدة قد تستفيد من الخروج كان يغلب عليها الاعتقاد أنه سيتم استخدام أي حريات لتعزيز المجتمع الأكثر ازدهارا، رافضين مخاوف ريس.
جيرارد ليونز، المستشار الاقتصادي لبوريس جونسون بصفته عمدة لندن، قال، إن أفضل نتيجة كانت أن تكون عضوا في اتحاد أوروبي “تم إصلاحه بحق”، لكن إذا لم يكن ذلك ممكنا، “فإن الخيار قد يكون خيارا صارخا، بين كون المملكة المتحدة في اتحاد أوروبي لا يهتم سوى بنفسه (و) منعزل، مع انكماش حصة الاتحاد الأوروبي من الاقتصاد العالمي، أو خارجه، وبالتالي التجارة مع العالم كله بما في ذلك أوروبا، والتفاوض على الصفقات التجارية المناسبة الخاصة بنا مع تركيز على ما تجيده المملكة المتحدة”.
أربعة من أصل خمسة مختصي اقتصاد في استطلاع “فاينانشيال تايمز” يرون عاما جيدا آخر للنمو في المملكة المتحدة، الأمر الذي سيبقي بريطانيا بالقرب من المراتب العليا من الجدول الدولي للاقتصادات المتقدّمة للعام الرابع.
هذا سيكون مدفوعا بإنفاق قوي من الأسر بسبب ارتفاع الأجور الحقيقية، والهجرة وانخفاض معدل البطالة، لكن يُمكن أن يتم تخفيفه من المخاطر الناجمة عن استفتاء الاتحاد الأوروبي وشكوك الشركات الذي ستتبع ذلك.
على الرغم من أن معظم المشاركين أكملوا الاستبيان قبل مراجعات التخفيضات الكبيرة التي أُدخِلت على الأداء الاقتصادي العام الماضي، إلا أن معظم المستجيبين كانوا قد توقّعوا عام 2016 أضعف قليلا.
من الـ 104 الذين أجابوا عن الأسئلة، 83 منهم اعتقدوا أن بريطانيا ستجد من السهل نسبيا تحقيق عام آخر من النمو “اللائق”، الذي يميلون لتحديده فوق 2 في المائة.
وقال بيتر سبنسر، أستاذ الاقتصاد في جامعة يورك، إنه على الرغم من أن المعدل قد يتباطأ، إلا أنه “ينبغي الحفاظ على الزخم في الإنفاق الاستهلاكي، على الرغم من احتمال رفع الأسعار والضرائب”.
بالنسبة لكثير من المشاركين، فإن أفضل جزء من الانتعاش قد مضى الآن لأن معدل التضخم من المرجح أن يرتفع، ما يحدّ من الزيادة في الدخل الحقيقي للأسر، ومعدل البطالة من غير المرجح أن ينخفض كثيرا.
أندرو جودوين من الشركة الاستشارية، أكسفورد إيكونوميكس، قال، “إن الاندفاع اللطيف” من التضخم المنخفض للغاية سوف يتلاشى بثبات، ما يقلّل من قدرة المستهلكين على دفع عجلة النمو”.
تحدث كثيرون عن المخاطر السلبية. دانيال فيرنازا من يونيكريديت قال، إن الحكومة لا تزال تحاول خفض العجز، واستفتاء الاتحاد الأوروبي سوف يزيد من حالة عدم اليقين بين الشركات والاقتصادات الناشئة ستكون أضعف.
جون ليولين، الشريك في شركة ليولين للاستشارات، من رأيه أن المخاطر يمكن أن تقوّض من التوقعات لعام 2016. “كان الاسترليني قويا جدا؛ والسياسة المالية العامة تعاني من التقشف؛ والسياسة النقدية قد نفذت منها الوسائل؛ والبيئة الدولية تبدو باهتة”.
المبادرات الحكومية لدعم ملكية المنازل وبناء منازل جديدة لن يكون لها أي تأثير حقيقي في عام 2016، مع توقع استمرار أسعار العقارات في المملكة المتحدة بالارتفاع.
وبخصوص السؤال الذي طرح على مختصي الاقتصاد الـ 88 “ما هو تأثير السياسات الحكومية المحتملة في العرض والطلب على المنازل في عام 2016؟ وإلى أي مدى ستسهم بالتغيرات المحتملة في أسعار المنازل؟” لم يشر أيّ منهم إلى حدوث انخفاض عام في الأسعار. 54 منهم قالوا إن السياسات الحالية إما سيكون لها تأثير قليل للغاية، أو أنها ستنجح فقط في زيادة الطلب.
في بيان فصل الخريف لهذا العام، أعلن وزير المالية عن دفع رسوم إضافية عند الشراء من أجل التأجير ومشتري المنازل الثانية اعتبارا من نيسان (أبريل) المقبل، بينما وعد أيضا بمنازل جديدة بأسعار معقولة ومخطط “المساعدة على الشراء” الذي يركّز على لندن.
حتى بين مختصي الاقتصاد المتعاطفين، فإن الرأي شبه الإجماعي هو أن هذه التدابير لن تؤدي إلا إلى إحداث تغييرات ضئيلة في المشكلة الأساسية.
كريس مارتن، أستاذ الاقتصاد في جامعة باث، لم “يتوقّع أي تغيير عن نمط وعود الحكومة المبالغ فيها وأي إجراء”.
ريان بورن، رئيس السياسة العامة في معهد العلاقات الاقتصادية، قال، إنه يتوقّع الأسعار أن “تستقر نوعا ما هذا العام”، لكنه أضاف أنها “لا تزال أعلى بكثير ما يجب أن تكون بسبب تقييد جانب العرض”.
إيثان الزيتزكي، المحاضر في كلية لندن للاقتصاد، قال، إنه في حين أن بيان فصل الخريف قد وعد ببداية جديدة لـ 400 ألف منزل بأسعار معقولة، إلا أن هذا الرقم لا يزال غير كافٍ لمواكبة نمو السكان.
وذكر كثير من مختصي الاقتصاد أنه في حين أن الأسعار قد تستمر بالارتفاع، إلا أن رفع أسعار الفائدة - واتخاذ المزيد من الإجراءات المحتملة من لجنة السياسة المالية فيما يتعلّق بمعايير الأسعار المعقولة - يمكن أن يساعد بتخفيف الأنشطة ذات القيمة الضعيفة.
يمكن أن تتطلع الأسر البريطانية إلى عام آخر من أسعار الفائدة المنخفضة للغاية، مع توقّع معظم مختصي الاقتصاد حدا أقصى بنسبة 1 في المائة بحلول نهاية عام 2016.
هناك خمسة فحسب من أصل 104 مشاركين ممن أجابوا على ذلك السؤال يرون ارتفاعا يزيد على نصف نقطة مئوية. لقد تم توقّع التشديد المتواضع من قِبل 72 شخصا في حين أن 21 شخصا توقّعوا أن تبقى السياسة كما هي أو حتى أن يتم تخفيفها.
إنجوس كولين من وحدة تبادل معلومات الاقتصاديين توقّع ارتفاعا طفيفا بنحو 25 نقطة أساس، لكنه حذّر من أن “مخاطر ذلك التوقّع تعتمد بشكل كبير على تأجيل الرفع أكثر”.
وقال إن محافظ بنك إنجلترا مارك كارني هو “بمنزلة محافظ بنك مركزي متفائل بشكل أساسي. وأثناء وجوده على رأس البنك، فإن إشارات الضعف في الانتعاش سوف تشكل السياسة النقدية إلى حد أكبر من إشارات العودة بقوة”.
عضو لجنة السياسة النقدية السابق، آدم بوسن، الذي هو الآن رئيس معهد بيترسون للاقتصاد الدولي، كان أحد الذين يجادلون أن السياسة النقدية “لا ينبغي أن تتغير على الإطلاق، ما لم أو حتى يرتفع تضخم الأجور بطريقة مستدامة”، لكنه يخشى من “أن السخافة المتكرّرة للإرشاد المتقدم الذي يعتمد على الوقت، والكلام الفارغ الضار الذي يقول، إن أسعار الفائدة ينبغي أن تستخدم للتعامل مع الاختلالات سوف يؤدي إلى ارتفاع سابق لأوانه في أسعار الفائدة في النصف الثاني من عام 2016، فقط ليتم إلغاؤها”.
حتى أندرو سينتانس، العضو السابق الآخر في لجنة السياسة المالية وهو الآن مستشار اقتصادي أعلى في شركة برايس ووترهاوس كوبرز، الذي كان يدعو لرفع أسعار الفائدة، قال، إنه لا يتوقّع سوى أن تكون أسعار الفائدة بين 1 و1.5 في المائة بحلول نهاية العام - تماشيا مع توقّعات مجلس الاحتياطي الفدرالي لأسعار الفائدة في الولايات المتحدة.
إريك نيلسن، كبير مختصي الاقتصاد العالمي في “يونيكريديت”، كان واحدا من الأصوات الداعية الأقوى لسياسة أكثر صرامة، قائلا إن بنك إنجلترا كان “متخلّفا عن المنحنى بغض النظر تقريبا عن البيانات التي تنظر إليها”.
ويعتقد معظم مختصي الاقتصاد أن جورج أوزبون سوف يُكافح لفرض المزيد من تخفيضات الإنفاق على مدى الأعوام الخمسة المقبلة.
حتى مع وجود انقسام مقبول في الآراء فيما يتعلّق باحتمال ارتفاع إيرادات الضرائب، إلا أن توازن الآراء يشير إلى أن عجز الميزانية لن ينخفض بالسرعة التي يرغب بها أوزبورن، وربما سيكون هناك انخفاض كبير في الفائض بحلول نهاية الدورة البرلمانية.
مثل هذه النتيجة ستكون صعبة بالنسبة لوزير المالية الذي وضع سمعته على المحك فيما يتعلّق بتحقيق فائض بحلول العام المالي 2019 - 2020، في مواجهة الكثير من النصائح التي تقول، إنه ليست هناك حاجة مُلحّة لتحقيق الأرباح في الدفاتر الحسابية بتلك السرعة.
مع توقّع مكتب مسؤولية الميزانية عجزا بنسبة 3.9 في المائة من الدخل الوطني في هذا العام المالي، قال معظم مختصي الاقتصاد إن صعوبات إجراء تخفيضات في مجال الصحة، والرعاية الاجتماعية والمنافع التي تعني القضاء على 73.5 مليار جنيه من الاقتراض هي صعبة للغاية.
من مختصي الاقتصاد الـ 104 الذين أجابوا عن السؤال حول سياسة المالية العامة، 66 منهم اعتقدوا أن وزير المالية سيُكافح لفرض تخفيضاته، في حين أن 33 فقط يعتقدون أنه سيتم بسهولة تحقيق أهداف الإنفاق.
أقلية من مختصي الاقتصاد أشاروا إلى أنه تم تحقيق تخفيضات الإنفاق في الموعد المحدد في البرلمان السابق.
أغلبية تبلغ 54 إلى 43 من مختصي الاقتصاد الذين عبّروا عن وجهة نظر حازمة اعتقدوا أن الإيرادات أيضا ستكون منخفضة عن آخر التوقعات الأكثر تفاؤلا من مكتب مسؤولية الميزانية.
مع أغلبية كبيرة تعتقد أن نتائج الإنفاق وإيرادات الضريبة سوف تولّد إقراضا أعلى من المتوقع وتمويلا عاما أضعف، اعتقد كثير من مختصي الاقتصاد أن هذه ستكون نتيجة مرغوبة.
مايكل ماكماهون، من جامعة وارويك، قال إنه لا يعتقد أن طموحات وزير المالية لتحقيق فائض “مطلوبة بالضرورة في هذه المرحلة ولذلك فإن انخفاضها عن التوقعات سيكون أمرا مرغوبا”.



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 08:00 AM   #82


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



أسعار الخام تتراجع 12 % من بداية 2015

استمرار السعودية في إنتاجها الحالي سيخرج النفط عالي التكلفة من المنافسة



عزز انخفاض أسعار النفط الخام، تزامنه مع صعود مستمر للدولار الأمريكي على حساب بقية العملات الرئيسية."اب"

أسامة سليمان من فيينا
استهل النفط الخام تعاملات الأسبوع على تسجيل انخفاضات جديدة وواسعة لليوم السادس على التوالي، لتسجل الأسعار أدنى المستويات في 12 عاما وتصل خسائرها إلى 12 في المائة منذ بداية العام الجديد.
وتأثرت السوق بشكل أساسي بالتباطؤ والانكماش الاقتصادي الواسع في الاقتصاد الصيني الذي أضفى أجواء سلبية على السوق وأضعف الآمال في تحسن قريب لمستويات الطلب العالمي على النفط وعزز حالة عدم الثقة بالسوق.
وكان الاقتصاد الصيني قد شهد على مدار الأيام الماضية ارتفاعا في معدلات التضخم وانكماشا صناعيا وتراجعا في معدلات الطلب على النفط الخام وانهيارا في أسعار الأسهم، ولجأت الحكومة الصينية إلى تخفيض قيمة العملة الوطنية "اليوان" أكثر من مرة ما بدد آمال السوق في تحقيق تعاف قريب في الطلب على النفط.
وعزز انخفاض أسعار النفط الخام، تزامن ذلك مع صعود مستمر للدولار الأمريكي على حساب بقية العملات الرئيسية وهو يرتبط بعلاقة عكسية مع أسعار النفط الخام.
من جهته، قال لـ "الاقتصادية" فينسيزو أروتا مدير شركة "تيميكس أليو" الإيطالية للطاقة، "إن ضعف الطلب على النفط بات من المؤكد أنه قد يستمر بعض الوقت، في ضوء استمرار ضعف المؤشرات الاقتصادية في الصين، وهو ما يتطلب من المنتجين تخفيف حالة التنافس الشديد على زيادة الإنتاج حتى لا تتسع الفجوة أكثر بين العرض والطلب ومن ثم تنهار الأسعار بشكل أكبر".
وأضاف، أن "المرحلة المقبلة تتطلب النظر بشكل جاد وسريع في عملية خفض الإنتاج بشكل جماعى من أجل سرعة استعادة التوازن في السوق"، مضيفاً أن "ضخ رؤوس أموال جديدة في شركات النفط الوطنية يمكن أن يساعد اقتصاديات المنتجين على مواجهة تداعيات الصعوبات التي تواجه السوق النفطية"، متوقعا نجاح تجربة الخصخصة الجزئية لشركة أرامكو السعودية.
وشدد على أن الشراكة بين القطاعين العام والخاص هي إحدى الآليات الناجحة التي تعزز اقتصاديات المنتجين في ظل التراجع الحاد في عائدات تصدير النفط الخام، ولا بد أن يتوازى ذلك مع الاهتمام بالصناعات النفطية وأيضا تنمية القطاعات غير النفطية.
من ناحيته، أوضح لـ "الاقتصادية" أندرياس جيني مدير شركة ماكسويل كوانت للخدمات النفطية، أن إبقاء السعودية على حجم الإنتاج مرتفعا فوق عشرة ملايين برميل يوميا وفق إحصائيات ديسمبر الماضي، يعكس قناعتها بضرورة تأمين الإمدادات في ظل ضغط انخفاض الأسعار بشكل كبير على أصحاب الإنتاج عالي التكلفة وتزايد احتمالات تقلص المعروض الأمريكي بشكل كبير في الأمد المتوسط.
وأضاف أن "ضعف الطلب وانكماش الأسواق سيزيد حدة المنافسة بين المنتجين على الأسواق، خاصة أن الإنتاج الروسى ما زال مرتفعا وغير قابل للتفاوض حول تخفيضه"، لافتاً إلى أن منصات الحفر الأمريكية التي تقلصت بشكل واسع بعد هبوط أسعار النفط إلى المستوى الأقل منذ 12 عاما لتسجل أدنى عدد لها منذ عام 2010 وهو مؤشر قوى على انخفاض حاد للمعروض من النفط الأمريكى وستتضح معالمه خلال العام الجاري.
بدوره، أشار لـ "الاقتصادية" مايكل تورنتون المحلل في مبادرة الطاقة الأوروبية، إلى أن رفع أسعار بيع النفط الخام السعودي والكويتي في أسواق آسيا، يؤكد أن الطلب على نفط أوبك سينمو من جانب الاقتصاديات النامية في هذه المنطقة وأن المؤشرات الضعيفة للصين حاليا لن تكون أساسا لتقييم مستقبل الاقتصاد الصيني في الفترة المقبلة.
وأضاف، أن "تقليص ميزانيات المنتجين يعد أحد الآليات المهمة بالفعل لمواجهة الأزمة الراهنة"، مشيرا إلى أن الأسعار وفق تقديرات بعض المؤسسات المالية الدولية، قد تهبط إلى مستوى 20 دولارا في الربع الأول قبل أن تتعافى مرة أخرى في الربع الثالث من العام الجاري.
وأشار إلى أن الفترة الحالية تشهد تقلص نشاط المضاربين في السوق، بسبب عدم الثقة بتعافي السوق في الأمد القريب وبعد أن خسرت الأسعار قرابة 12 في المائة فقط منذ بداية العام الجاري.
وقال "إن بعض المنتجين استغل أزمة انخفاض الأسعار بشكل إيجابي، حيث كثفوا جهود تحفيز الإنتاج إلى جانب برامج اقتصادية أخرى تقوم على إحلال الواردات وتنمية الصادرات وتنويع موارد الطاقة وإعداد ميزانيات تقوم على ضبط الإنفاق العام".
وفي سياق متصل بشأن الأسعار، فقد هبطت أسعار مزيج برنت الخام أكثر من 3 في المائة، مع أفول آفاق الطلب جراء التباطؤ الاقتصادي في الصين، في حين يراهن متعاملون على هبوط أكبر للأسعار في ظل تنامي انعدام الثقة بأن تشهد السوق انتعاشا كبيرا.
وهبط خام برنت القياسي أكثر من دولار أو ما يوازي أكثر من 3 في المائة ليصل إلى 32.51 دولار للبرميل بحلول الساعة 0736 بتوقيت جرينتش، فيما هبط سعر خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي أكثر من 2.5 في المائة إلى 32.38 دولار للبرميل.
وجاء الانخفاض مع رفع المضاربين المراكز المدينة الصافية - التي تحقق ربحا في ظل هبوط الأسعار - لمستويات قياسية في الأسبوع المنتهي يوم الثلاثاء الماضي في علامة على فقد المتعاملين الثقة بأن تشهد الأسعار ارتفاعا في أي وقت قريب، وقلص المتعاملون المراكز الدائنة الصافية التي تستفيد من رفع الأسعار إلى حد كبير.
وتراجع النفط الخام الأمريكي أمس قرب أدنى مستوياته في 12 عاما ونزل خام برنت لدون 33 دولارا للبرميل، لتواصل الأسعار العالمية خسائرها لليوم السادس على التوالي، بفعل مخاوف ضعف الطلب في الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم في الوقت الذي تتفاقم فيه تخمة المعروض العالمي.
وبحلول الساعة 07:45 بتوقيت جرينتش تراجع الخام الأمريكي إلى مستوى 32.35 دولار للبرميل من مستوى الافتتاح 32.81 دولار وسجل أعلى مستوى 32.92 دولار وأدنى مستوى 32.23 دولار، بينما نزل خام برنت إلى 32.50 دولار للبرميل من مستوى الافتتاح 33.25 دولار وسجل أعلى مستوى 33.34 دولار وأدنى مستوى 32.42 دولار.



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 08:01 AM   #83


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



مختصون: رفع اليوان مقابل الدولار سيحد من انهيارها خلال الفترة المقبلة

تريليون دولار خسائر البورصة الصينية منذ بداية العام .. تمهد لـ «حرب عملات»



البورصة الصينية شهدت مساعي من قبل المستثمرين للتخلص مما لديهم من أسهم خوفا من مزيد من التدهور. "اب"

هشام محمود من لندن
بعد أسبوع من الهلع للوضع المتردي للبورصة الصينية، وإغلاقها مرتين خلال أربعة أيام، وما استتبع ذلك من قلق دولي لتداعيات ذلك على الاقتصاد العالمي، يتواصل مسلسل القلق من جراء الاضطراب المستمر في سوق الأسهم الصينية، حيث أغلقت بورصة شنغهاي بانخفاض 3.016.7 نقطة وبخسائر بلغت 5.3 في المائة، أما بورصة هونج كونج فقد سارت أيضا على المنوال نفسه وإن كان بدرجة أقل فخسرت 19.888.5 نقطة وأغلقت بانخفاض بلغ 2.8 في المائة.
لكن خسائر البورصة لم تحول دون تحويل الأنظار عن وضع العملة الصينية الذي يعتقد الخبراء أنه سيكون المؤشر الحقيقي ما إذا كانت الصين ستقوم من كبوتها، أم أن العالم يدق أبواب أزمة اقتصادية أخرى لا تقل ضراوة عما حدث عام 2008.
وهنا قال لـ"الاقتصادية" كريس اندروا كبير المحللين في بورصة لندن، إن "خسائر البورصة الصينية خلال الأسبوع الأول من هذا العام بلغت تريليون دولار أمريكي، مبينا أن البورصة الصينية اليومية شهدت مساعي من قبل المستثمرين للتخلص مما لديهم من أسهم خوفا من مزيد من تدهور الأوضاع، وفي المقابل سعت الحكومة للقيام بعمليات شراء واسعة النطاق للحيلولة دون المزيد من الانهيار".
ويعتقد البعض أن ما حدث من تراجع للبورصة الصينية أمس يعود، في جزء كبير منه إلى روح التشاؤم السائدة بشأن معدلات النمو للاقتصاد الصيني مستقبلا، خاصة بعد تصريحات عدد من كبار المسؤولين بأنه سيكون من الصعب تحقيق معدل نمو يتجاوز 6.5 في المائة ليس فقط هذا العام وإنما خلال الفترة من 2016 - 2020.
وعلى الرغم من ذلك فإن عددا من الخبراء الاقتصاديين يعتقدون أن الأزمة الراهنة لا تكمن في تراجع البورصة أو الخسائر المالية التي منيت بها، وإنما تكمن في العملة الصينية اليوان، ويعتقد هؤلاء أن البنك المركزي الصيني بدأ يضع يده على المفتاح الرئيس لعلاج الأزمة، وهو السيطرة على سعر اليوان.
بدوره، أوضح لـ"الاقتصادية" الخبير الاقتصادي تومي ماك جيري، أن "البنك المركزي الصيني يعتقد أن جوهر أزمة البورصة يأتي جراء قناعة المستثمرين أن السلطات المالية ترمي إلى خفض قيمة اليوان لتشجيع الصادرات والخروج من الأزمة الراهنة، وهذا يدفع بالمستثمرين إلى التخلص مما لديهم من أسهم، على أمل تحويل ما سيجنونه من قيمة مالية إلى دولار، لكن المركزي الصيني قام برفع قيمة اليوان في مواجهة الدولار بنحو 0.015، حيث يتوقع أن تحد هذه الخطوة من انهيار البورصة خلال الأيام المقبلة".
ويتخوف عدد ملحوظ من المختصين في مجال أسعار صرف العملات، من أن تتجاوز مشكلة اليوان الصيني حدود الصين لتؤثر على عديد من اقتصادات شرق وجنوب شرق آسيا المرتبطة تقليديا بالاقتصاد الصيني، بل ويمكن أن يمتد التأثير ليعوق مخططات مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي برفع أسعار الفائدة الأمريكية هذا العام.
من ناحيتها، أشارت لـ"الاقتصادية" الدكتورة لورين كلارك الاستشارية السابقة لبنك إنجلترا إلى أن "الخطوة التي قام بها المركزي الصيني لرفع سعر اليوان تكشف مدى الإحباط الذي يعاني منه صناع القرار المالي في بكين، وشعورهم بمدى الضغط الذي يمكن أن يتعرضوا له داخليا ودوليا إذا ما واصل اليوان الانخفاض، فتراجع قيمة العملة الصينية يمثل ضربة موجعة للاقتصادات الناشئة والاقتصادات الآسيوية لأنه سيزيد من قدرة الصين التصديرية في مواجهة الجميع، كما سيعوق من قدرة الفيدرالي الأمريكي زيادة أسعار الفائدة، وسيمثل قوة ضغط إضافية لكبح التضخم المنخفض بطبعة في الولايات المتحدة وأوروبا، ومن ثم سيؤدي إلى تراجع معدلات النمو عالميا".
لكن إذا لم يكن لدى الولايات المتحدة والاقتصادات الناشئة وعديد من الاقتصادات الآسيوية والأوروبية مفرا من مواجهة التحركات المتتابعة للعملة الصينية سواء بالارتفاع أو الانخفاض، فهل يعني ذلك أن العالم مقبل على حرب عملات؟
وهنا يعتقد الدكتور أندريان ريد أستاذ الاقتصاد الدولي في جامعة كمبريدج، أن الجميع يضع الآن يده على مقبض سيفه استعدادا لحرب عملات، إذا لم يكن هناك من بديل آخر للمواجهة.
وقال لـ"الاقتصادية"، إن "الاقتصادات الناشئة تواجه حقيقة جديدة، فمساعي البنك المركزي الصيني لرفع قيمة اليوان ما هي إلا مجموعة من القرارات الإدارية لا تعكس القيمة الحقيقة للعملة الصينية المقيمة بأعلى من سعرها في الوقت الحالي، وإذ ترك الباب مفتوح على مصراعيه لقوى السوق، وأعني العرض والطلب فإن اليوان سينخفض، وهذا يعني تراجع صادرات الاقتصادات الناشئة لمصلحة الصين، في الوقت الذي سيتواصل فيه انخفاض الطلب الصيني على السلع الأولية، حيث إنه خلال شهر كانون الأول (ديسمبر) الماضي انخفض الطلب الصيني على السلع الخارجية بنحو 7.9 في المائة، والمتوقع أن ينخفض الطلب هذا الشهر بنحو 13 في المائة".
وأضاف، "لا أعتقد أن حرب العملات إذا ما اندلعت ستحدث مباشرة بين الصين وأوروبا أو الولايات المتحدة، وإنما ستحدث على جولات، وجولتها الأولى ستكون بين بكين وعديد من العواصم الآسيوية وتحديدا تايلند وإندونيسيا وماليزيا، وإذا اتسع نطاق هذا الحرب ولم يتم تطويقها سريعا، وهو ما يعمل المركزي الصيني جاهدا على القيام به الآن، فسنشهد جولة ثانية ستدخل فيها اليابان وربما في مراحلها المتأخرة تنضم إليها منطقة اليورو".
وأوضح، أن "هذه الجولة تبدو الآن بعيدة بعض الشيء ولكنها غير مستبعدة، فتصريحات محافظ البنك المركزي الياباني من أن عدم سيطرة الصين على اليوان ستطيح بكل جهود الإصلاح الاقتصادي الياباني، تعني أن طوكيو تدرك أنه بمجرد اندلاع حرب عملات بين بكين والاقتصادات الناشئة في آسيا، فإنه سيكون حتميا دخولها في المعركة، ومشاركة طوكيو يعني بصورة محسومة أن تطول الحرب أوروبا والولايات المتحدة".



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 11:05 AM   #84


الصورة الرمزية عاشق بلا معجزات
عاشق بلا معجزات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1300
 رقم العضوية : 20111
 تاريخ التسجيل :  Dec 2015
 العمر : 50
 أخر زيارة : 2016-04-21 (05:16 PM)
 المشاركات : 3,028 [ + ]
 التقييم :  644643986
 الدولهـ
Egypt
 اوسمتي
وسام الالفية الثانية  وسام ضوء كاتب 
لوني المفضل : Cadetblue

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



..
شكرا لك على
مجهودك الرائع فى نقل الخبر
تسلم الايادى يارب
دمت بكل خير



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 06:06 PM   #85


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



أسعار ‫#‏النفط_‬ الخام تقترب من مستوى 30 دولاراً للبرميل - http://invst.ly/wkyx
‫#‏نفط_برنت‬ ‫#‏النفط‬



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 06:08 PM   #86


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



أسعار النفط الخام تقترب من مستوى 30 دولاراً للبرميل

السلع12 يناير 2016 ,16:52








إنخفضت أسعار النفط خلال تداولات اليوم لتتجه نحو مستوى الثلاثين دولاراً للبرميل ومستويات لم تشهدها الأسواق في السنين العشرة الأخيرة، بفعل توقعات كبار المحللين بالأسواق الذين يراهنون على المزيد من الهبوط.
كذلك إنخفضت الأسعار منذ بداية العام بنسبة تقترب من العشرين بالمائة بسبب إستمرار إرتفاع المعروض وضعف الإقتصاد الصيني الذي يمس بالطلب ويُضعف أسواق الأسهم العالمية، فضلاً عن قوة الدولار التي ترفع من سعر البرميل في الدول التي تستخدم العملات الأخرى.
وعلى هذا الأساس إنخفضت العقود الآجلة لنفط برنت بأكثر من ثلاثة بالمائة ليصل السعر الى الثلاثين دولاراً وسبعة وسبعين سنتاً قبيل إفتتاح الأسواق الأوروبية، ليكون أدنى سعر له منذ عام ألفين وأربعة، كذلك هبط خام غرب تكساس الوسيط الى الثلاثين دولاراً وإثنين وأربعين سنتاً ليكون أدنى مستوى له منذ ديسمبر عام ألفين وثلاثة.
ويذكر أن كبار التجار والمحللين في الأسواق يتوقون إستمرار تضخم زيادة المعروض وضعف الطلب بسبب تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني ليستمر هذا التدني الذي بدأ منذ منتصف عام ألفين وأربعة كبد النفط خسائر بنسبة تتجاوز السبعون بالمائة.



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 08:24 PM   #87


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



السعودية: إرتباط الريال بالدولار الأمريكي سيبقى رغم الضغوطات الاقتصادية

الفوركس12 يناير 2016 ,18:27




© Reuters. السعودية: إرتباط الريال بالدولار الأمريكي سيبقى رغم الضغوطات الاقتصادية

Investing.com - رغم الضغوطات الاقتصادية التي تواجهها المملكة العربية السعودية إلا أنها لا سوف لا تقوم بفك إرتباط عملتها الريال بالدولار الأمريكي، بحسب ما قاله كبير الخبراء في البنك الأهلي التجاري السعودي، الدكتور سعيد الشيخ، حيث أشار الى أن قرار كهذا لا يتخذ بناء على تقلبات أسعار النفط التي تعتبر حالة مؤقتة وطبيعية بحيث أنها تعتمد على العرض والطلب وبالتالي لا يمكن بناء أي إستراتيجية إزاء ذلك، كما وأن قيمة الريال مضمونة في إحتياطات ضخمة تبلغ 640 مليار دولار اي مقومة بالعملة الأمريكية بحسب تصريحاته لقناة العربية.

وأضاف الشيخ أنه لا توجد أي ضغوطات اقتصادية حقيقية تبرر مراهنات وتكهنات المضاربين على تغيير قيمة الدولار ريال، كما وأن الإستثمارات الأجنبية داخل المملكة تزيد قيمتها على 300 مليار دولار وهي تقوم بالريال وتعتبر مؤشراً قوياً لثقة المستثمرين الكبار في العالم بالاقتصاد السعودي وعملته، حيث أخر مرة تم تغيير قيمة العملة كان في عام 1986 وتم رفع قيمة الزوج من 3.25 ريال الى 3.75 ريال ليعود ويؤكد أن السياسة الاقتصادية المحلية بعيدة بشكل كبير عن تغيير قيمة العملة.

أضاف الشيخ أيضاً أن هبوط أسعار النفط لا يعني الإستمرار بالأداء السلبي حيث يتوقع عودة إنتعاش الأسعار نهاية العام الجاري ليصل الى مستويات تتراوح ما بين 60 الى 70 دولاراً للبرميل القيم المعقولة والمقبولة على التجار والمنتجين.



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 08:26 PM   #88


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



التراجع الملحوظ للسوق السعودي لا يؤثر على مكاسب الأندلس العقارية

أسواق الأسهم12 يناير 2016 ,17:33




© Reuters. التراجع الملحوظ للسوق السعودي لا يؤثرعلى مكاسب الأندلس العقارية

Investing.com - خيم التراجع الحاد لأسعار النفط على أداء المؤشر العام للسوق السعودي خلال جلسته اليومية ليتراجع بشكل ملحوظ ويغلق هابطاً بنسبة 1.75% بعدما كان قد تراجع خلال اليوم بنسبة تتجاوز 2% ووصل بالقرب من مستوى 6000 نقطة مع تداولات وصلت قيمتها الى نحو 5.7 مليون ريال وبحجم 280 مليون ريال.
كذلك هبط قطاع الصناعات البتروكيماوية بنسبة 2.63% وقطاع المصارف والخدمات المالية بنسبة 1.85% وقطاع التجزئة بنسبة 3.2% والتطوير العقاري بنسبة 1.80% .
وفي تداولات أولية لسهم الأندلس العقارية فقد إرتفع السهم بشكل حاد بنسبة 10% ليصل الى مستوى 19.80 ريال في أول جلسة من بعد إدراجه في سوق الأسهم السعودي.



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 08:29 PM   #89


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



خبراء: الذهب يستهدف 1072 دولار جراء تعافي أسواق الأسهم وإرتفاع الدولار

السلع12 يناير 2016 ,18:54




© Reuters. خبراء: الذهب يستهدف 1072 دولار جراء تعافي أسواق الأسهم وإرتفاع الدولار

Investing.com - بدأ الذهب إنخفاضه منذ تداولات صباح أمس حيث إستمر هذا التراجع لليوم الثاني على التوالي مع بدء عودة أسواق الأسهم الى الأداء الإيجابي مما جعل الذهب يلامس مستوى 1083.20 دولار للأونصة قبيل إفتتاح الأسواق الأمريكية ليتداول بالوقت الحالي بالقرب من مستوى 1085 دولار خصوصاً في ظل إرتفاع الدولار الأمريكي الذي حصل على بعض الدعم من مؤشر فرص العمل والذي صدر مساء اليوم بنتيجة أفضل من السابقة ومن المتوقعة.
على هذا الأساس أشار بعض الخبراء اليوم أن هناك تعزيز هبوطي لأداء الذهب الأمر الذي قد يكبد المعدن الثمين المزيد من الخسائر مع عودة تعافي أسواق الأسهم حيث قد يتراجع المعدن الثمين الى مستويات قريبة من 1072 دولار للأونصة في حال وأتم كسر مستوى 1080 دولار نحو الأسفل، ومن ثم قد يستمر بالهبوط نحو مستوى الدعم الهام 1062 دولار بحسب توقعاتهم، إذا إستطاع كسر مستوى 1072 دولار نحو الأسفل، ومن الجانب الأخر الإرتفاع الى ما فوق مستوى 1102 سوف يحول المنحى الى إيجابي.

خبراء: الذهب يستهدف 1072 دولار جراء تعافي أسواق الأسهم وإرتفاع الدولار




 

رد مع اقتباس
قديم 2016-01-12, 10:07 PM   #90


الصورة الرمزية علي الجريبي
علي الجريبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
النقاط: 1150
 رقم العضوية : 19378
 تاريخ التسجيل :  Mar 2015
 أخر زيارة : يوم أمس (11:09 PM)
 المشاركات : 56,531 [ + ]
 التقييم :  257505923
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
 اوسمتي
ولاء وانتماءء  وسام الألفية التاسعة و الأربعين  هطول مقدس 
لوني المفضل : Lightcyan

افتراضي رد: أخبار واحداث اقتصادية محلية - عربية - عالمية ( متجدد )



نيجيريا تدعو إلى اجتماع طارىء لأوبك بسبب تراجع الأسعار




لندن - أ ف ب
سجلت أسعار النفط أدنى مستوى لها منذ 12 عاما اليوم بسبب الإمدادات الفائضة في السوق ما دفع نيجيريا، العضو في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك)، إلى الدعوة لعقد اجتماع طارئ لمعالجة انهيار أسعار النفط التي أضرت بعائداتها.
وفي التعاملات الصباحية سجل نفط غرب تكساس 30,41 دولار للبرميل، أي أقل بنقطة من سعره في أبريل 2004. وأعلن وزير الدولة النيجيري للموارد البترولية ايمانويل ايبي كاشيكو أنه يتوقع اجتماعا طارئا للمنظمة "مطلع مارس" لمناقشة تدهور الأسعار. وصرح المسؤول النيجيري "قلنا إذا وصل سعر برميل النفط إلى 35 دولارا للبرميل، سنبدأ البحث في عقد اجتماع طارىء"، وذلك خلال مشاركته في منتدى للطاقة في أبو ظبي الثلاثاء.



 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
( , ) , - , متجدد , محلية , أخبار , اقتصادية , عالمية , عربية , واحداث


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بالسعودية تتبنى خطة إصلاحات اقتصادية واجتماعية الغلا 1 روعة قلب الحدث 2 2015-11-18 02:57 AM
بالصور المملكة تبني مدينة اقتصادية أكبر من واشنطن! بالصور المملكة تبني مدينة اقتصادية صويب العين روعـة بوح الصورة والسياحة 12 2015-03-31 05:13 AM
سياحة محلية حنين الفريدي روعـة بوح الصورة والسياحة 11 2013-07-04 02:04 AM
محمية ضانا ... تصويري ~./ رحيق الجنة روعــة ملكوت الضوء وَ فتنة لوحة 16 2012-01-06 10:08 PM


New Page 1

Twitter

Facebook

Rss


RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML



هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
مجتمع ريلاكس
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين