العودة   منتديات روعة احساس > روعـ سياج النون ومايسطرون ــة > روعة صرير قلم

 

روعة صرير قلم مِحراب النون وبوح الوتين للنثر والخواطر../ ممنوع المنقول

41 معجبون
 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2015-10-29, 01:51 AM
واحد من الناس
الكابتن غير متواجد حالياً
Jordan     Male
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
اوسمتي
وسام الألفية اثنين وثلاثين  وسام ضوء كاتب 
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 16693
 تاريخ التسجيل : Mar 2013
 فترة الأقامة : 1877 يوم
 أخر زيارة : 2018-04-19 (11:45 PM)
 الإقامة : الاردن
 المشاركات : 33,200 [ + ]
 التقييم : 2147483647
 معدل التقييم : الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute الكابتن has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رُفات هَمْسه ..



هُناك حَيثُ لا إراده قويه تُقاوم الصدأ المُتفشي بِأطراف الوفاء
لن أكون بِخير ابدأً , طالما أطْيل المُكوث على حافة تصعد بالحلم الى علو العَجزْ ,ويبقى التحقق
قابعاً في وادٍ غير ذي أمل يُناور الموت بأمنيه أخيره ..
عن القلوب المنكوبه التي وَلَّتْ فراراً من الهزيمه كما أجساداً تخبو رويداً في تُراب الخيبه و العينين مشدوهة
بِالنظر الى رُفات قلب يرفل تحت حَصَّى القبور ماضياً الى موت ..مُحقق ... هئنذا أتحدث ,
عن الساعات الطويله التي أمَّدَت الأرق بالصَّحو المُتكرر في عُيوني المُحمره بِالدمع مِن دُخان السجائر التي
أسهو عَن إخمادها في مِنفَضة التِبغْ ,وحافة يَدي تحترق من أعقابِها دون الشعور بان لهذا العالم جانب آخر
من الأحساس..يحتضر ...هئنذا أتحدث ,
عَن مَشاعري التي إرتَدت ثياباً شَفافه "ضَدْقيني" , كما قلبُكِ البَلوري , وتتمزق في كُل مره يسرقُكِ الغياب
ولا تُجْدي أي آلة صَفح في رِتقها , وتبقى غير صالحة للأرتداء ..بَعدِك ... هئنذا أتحدث
يؤلمني هذا الحديث ولا أحد يستمع سوى تَصاويرك على جدران حُجرتي التي طالما لَّجت بصوتك ,وضَجَت بالفراغ الذي يقتل الوجودالأخير الآن ,
بدأت أستعير من الصبر الوَداعه دون جدوى , وأزرع في
ذاكره محشوه بالخيبات ياساً يقاوم قدرتي على السِّعه ويغلفني وهم بِأبشع صُور الضيقْ !
لَم يعُد هُناك ما أستبقيه سوى تضرع حنين أحمق ياخذ من الرأفه حَذاقة التسامح ,
يُقاوم لَوعة التفكير بأن أَودي بكِ الى سعير قلبي تحترقي هُناك ثُم اشهقُكِ دُخاناً يملا الأُفق خذلاناً أسود ولا استطيع القسوه !
أحتاج عُمرين إضافيين لأنزع صوت غنائِك من صَمتي , وجيل آخر من الأطباء يُحيكون جُرحي دون تَخدير
فلا ألَم أكثر من هذا الوجع يجعلني اتبرأ منكِ ولا أستطيع ..! , لانني أوُقِن بأن لا قدره للعُزله على إبتكار طريقه
أُخرى للنسان تبقى وديعةً في الذاكره ,انا بحاجة عُمر طويل من الأحتضار لأتمكن من التنفُس بِدونك
وأعلم يقيناً ان رحيلُكِ يُكلفني الأختناق ,

لأنكِ الشرنقه المحفوفه بالخلود وتمنحين نفسكِ استحقاقاً بالبقاء الى ما يشاء هذا الحب اعلان كذبة الفُراق
على هامشٍ صغير في أجندة الغياب ’ كيف يمنح الكتمان نفسه حَق وأد إمراةً جَلبت من مذاقات الحياة أشهاه
اشتاق الى جُرأتك الخجوله تلك , الى قلبُكِ المفطور على اللهفه ’ الى قراراً آخر بالايقان التام أنكِ الأُنثى
الوحيده التي أرمِقها بعيني اليُمنى كَ امرأةً خَلقها الله حواءً واحده لِرجُلٍ أوحد مِثلي , وفي عيني اليُسرى
أرى جسد أُنوثه مُغطى بفتنة الجنه والارض , كَحوريه اصطفاها الله لعبدٍ يُقيم على دوحها مراسم الشغف
بِكامل صور الحُبْ ..
أكثر ما يؤرق صدقيني ويسلب من الصدر روح البقاء أن أُفكر ملياً وأنا أنبُش في هذا الحُب العظيم
عن ذرة يأس صغيره فلا أجد ثغره واحده يكفيها تسريب هكذا فجيعه ان أُوُجِدَت , وأبقى أتسائل
هل انتِ على الطرف الآخر من الاشتياق تُُشاركيني هذه الحُرقه بأقل من همسه فقط .


..,,



للروعـــه



vEthj iQlXsi >> vathj




 توقيع : الكابتن




آخر تعديل الكابتن يوم 2015-11-01 في 11:01 AM.
 

الكلمات الدلالية (Tags)
.. , رشفات , هَمْسه


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رشفات متعددة النكهات ♪ ѕαƒα ♪ شذا لروح الأسرة وترياق ودواء 8 2016-03-28 09:17 PM


الساعة الآن 04:14 AM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين