العودة   منتديات روعة احساس > روعــ اساطير مخلده بالمهجه ـــة > روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول

 

روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول http://www.ro-ehsas.net/uploads/1495796063511.gif

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2013-02-13, 11:28 PM
عشتار غير متواجد حالياً
Algeria     Female
SMS ~ [ + ]
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 16079
 تاريخ التسجيل : Nov 2012
 فترة الأقامة : 1974 يوم
 أخر زيارة : 2018-03-13 (10:53 PM)
 الإقامة : بين كــ الله ـــــــاف و نونه
 المشاركات : 4,072 [ + ]
 التقييم : 1229935
 معدل التقييم : عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute عشتار has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
(أُحِبُّكَ) ...(أَحْتَاْجُكْ)






(أُحِبُّكَ) ...(أَحْتَاْجُكْ)




هيَّ أُنثى حبل الجمال بها ذات ومضة
و أنجبتها الأنوثة طوعاً و رضاً ، قاسمها النقاء معدنه
و أهدتها الطبيعة هدوءها و جبروتها في ذات الآن
خَبِرتْ من الدّنيا أنّ الرجل لا يُعطي سعادة
بل يمتصّها و يملأما وقع من فراغ بالتعاسة و الخواء
خبرتْ أيضاً أنّ السعادة تنسجها أناملنا و أنّها
أبداً لا تنعدم بل تستمتع بلعبة الاختباء خلف
أكفّ الشقاء... كلُّ هذا خَبِرَتْهُ تربيّةً و قراءةً
و معاشرةً ...نسيتْ فقط أن تسأل الحياة ذرع
الحصانة ضدّ جيوش الحب...نسيتْ هذا في
لحظة غفلة ...و لأنّها نسيت كان على الحياة
أن تعاقبها
كان شاباً في منتصف العمر حنطي البشرة
باهت الملامح ربّما لغموض ذاته و حلكة أعماقه
جمعهما القدر ذات صدفة ... و تكرّرت الصدف
لتنمو في فؤادها زنبقة بيضاء باسقة
روتها خوفاً و تردّدا و سيّجتها بجميل الأماني
كان كلّ ما فيه يبوح لها بحبّه... رعايته، غيرته ،إهتمامه
سؤاله الدائم عنها ، الخوف في عينيه إذا هي غابت
كان باذخ الألم لا تهدأ أحزانه و لا تملّ من عزف
سنفونيات الوجع ... كلّما ادلهمّ الوجود في عينيه
قصدها راجيّاً حنانها فتطفئ جاحم حزنه بكلمة: (أحبّك )
ما أكثر ماردّدتها لكنّها ما سمعتها يوماً
كلّ ما كانت تسمعه منه: ( أحتاجك )
و ما أشّد شساعة الفرق بينهما
(أُحِبُّكْ) و (أَحْتَاْجُكْ) دفّتان لمركبين كلّ واحد
منهما يُبحر في إتجاه مختلف ... هي ما استوعبت الأمر
ظنّت أن الاحتياج ضرب من ضروب الحب
أو رضيت به كدرجة من درجات الحب
لكنّها أنثى ... أنثى فطرة وطبيعة
و لأنّها كذلك دقّتْ ذاتها نواقيس الحيرة
و حرّكت في روحها زخم أسئلة لا إجابة لها
ما الضير إن قال أُحبّك..؟؟ أتُراها تُنقص من رجولته
سألته بعد طول تردّد: أتحبّني ..؟
لما السؤال أرأيتِ عكس ذلك؟؟
أتحبّني ؟؟ قل ...فقط أجبني
أيستطيع المرء العيش من دون ماء و هواء؟
لا لأنّه يحتاجهما
أنت الماء و الهواء ألآ يرضيك ذلك؟
أريدك أن تحبّني كما أحبك .. أهو صعب إلى ذاك الحد؟
الحب لا يدوم سرعان ما يذبل و يفنى أمّا الحاجة فلا
لا أريدك أن تحتاجني أريدك أن تحبّني
الحب يجعلنا في قمّة السخافة ألآ ترين نفسك
تتوسّلين منّي كلمة .... بربّك كفي تثيرين اشمئزازي
توقّفت حقاً توقفت عن ذاك الشعور الغبي
استدارت و تمشّت دونما التفات ...ناداها مطوّلا
لم تجد فقد قرّرت أن تتخلى عنه فهي ليست بحاجة
لرجل يحتاجها كالماء و الهواء ... هي بحاجة لرجل
تختبر معه خطورة غياب الماء و الهواء

بقلمي للــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ لا غير ـــــــــــروعة
وليدة اللحظة



(HEpAf~E;Q) >>>(HQpXjQhX[E;X)




مواضيع : عشتار


 

الكلمات الدلالية (Tags)
(أُحِبُّكَ) , ...(أَحْتَاْجُكْ)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
(أُحِبُّكَ) ...(أَحْتَاْجُكْ) عشتار روعة تلاوة حـرف 9 2013-02-15 04:23 PM
ولأنّكَ لَمْ تأتِ بعدْ : أُحِبُّكَ! Pic " جموح أنثى روعـة معراج الحداثة واليوتيوب 10 2011-10-06 12:14 AM


الساعة الآن 11:53 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين