العودة   منتديات روعة احساس > روعـ سياج النون ومايسطرون ــة > روعة تلاوة حـرف

 

روعة تلاوة حـرف يضم الروايات و القصص بأنواعها و ق ق ج .. ممنوع المنقول

18 معجبون
موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
قديم 2013-08-20, 04:22 AM
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية :
 فترة الأقامة : 17794 يوم
 أخر زيارة : 1970-01-01 (03:00 AM)
 المشاركات : n/a [ + ]
بيانات اضافيه [ + ]
خيانه والقصه مستمره !





خيانه والقصه مستمره

المقدمه :

هناك في اقصا البلاد يعيش فتى وحيد في بلاد غريبه

لا يعرف فيها سوى عمله ودراسة الماجستير في طب النفس فلديه عياده خاص به

ولديه هناك شهادة في طب النفس ويريد تكميل تعليمه


في هذا القسم وأخذ شهادته الماجستير فهو الأن يدرس ماجستير ويتواصل مع اهله عبر الإنترنت


وأمه في اشتياق لرؤيته دومآ


حديث مع الأم والأبن سامي :


مدخل :

صديقنا سامي مبتسم لأنه سوف يحادث أمه الأن وسوف يراها .

..يفتح الكاميرا ويجهز جهازه لتشغيل وماهي إلا دقائق ويحدث الإتصال ...

وهو في اشتياق لأمه وهي أيضآ في اشتياق له ...

يبدأ الاتصال وتفتح الكاميرآ ويشاهد أمه أمامه والدمعه تريد أن تنزل من عينه لكنه يتمالك نفسه ...

أم سامي : سامي حبيبي ولدي كيف حالك ؟


سامي : بخير ولله الحمد يا أمي لا تقلقي علي .

أم سامي : ماذا تأكل ماذا تشرب أتنام جيدآ في الليل ؟ لا تسهر يابني فسهر يجهد الجسم ..

سامي :لا يا أمي فأنا لا اسهر وأكل واشرب وأنام جيدآ لا تخافي علي يا امي أنا لست طفلآ .

أم سامي : مازلت في عيني طفل تحتاج الى الرعاية إلى ان اراك زوج ومعك عروستك في هذه اللحظة تصبح رجل ولكن طفل في نظر زوجتك أليس كذلك ؟

سامي : وهو يضحك نعم صحيح يا امي أنتقل من رعايتك الى رعاية زوجتي في المستقبل ان شاء الله ومازلت طفل في نظركم هههههههههههههههههه.


أم سامي : ياحبيبي انت رجل ونعم الرجل حكيم وهادىء وكل طباع امك الجميله فيك فأنت الوحيد الذي رزقني الله به من بعد وفات ابيك .


سامي : يتمالك نفسه ولا يبكي امامها ...


ويصمت ....

أم سامي : ماذا بك ياحبيبي ...؟؟؟ لماذا صامت أنت ...تكلم


فأنا مشتاقه لحديثك ...


سامي : يهرب من الموقف ويقول لها أمي الأن أنا مشغول لا استطيع الحديث معك مع السلامة والى لقاء اخر .


أم سامي : بني انتبه على نفسك جيدآ وتقبل الشاشه ....


سامي : يتمالك نفسه ويأشر بيده وداعآ ...


يقفل الكاميرآ بسرعه ....


ثم يبكي ....ويبكي بكاء شديد ...


ويصرخ أبي سامحني ارجوك .....


ابي سامحني ......


فصراخ سامي من حادثه قد حصلت وهو صغير طائش أذا يقول أبيه لأمه احزمي الأمتعه وهيا بنا نذهب الى النزه .


أم سامي : ايت نزه ؟


الأب : اريد اخذ ابني حبيبي الى منتزه جميل ...


أم سامي : الله يحفظك لنا الأن سوف ارتب كل شىء .


الأب : هيا بسرعه ...


يذهب الى الصالة الأب ويجد سامي يلعب في الألعاب يقترب منه ويقول له سامي : حبيبي سامي .


سامي يرد : نعم ابي .


الأب: هل تعلم كم عمرك الأن ؟


سامي : يهز راسه يمين ويسار لا اعلم يا ابي .


الأب : عمرك الأن 7 سنوات واليوم يوم ميلادك ياحبيبي .


سامي : مندهش ومتفاجىء يوم ميلادي ؟؟؟ كيف ؟؟؟


سامي : ماذا يفعلون الناس يا ابي في عيد الميلاد .


الأب : يحتفلون يا بني .


لكن حفلتك مميزه سوف تكون في المنتزه ....وبجوار الحديقه والازهار ...


سامي : يا الله يا ابي مكان جميل جدآ .


يحضن سامي ابيه وهو مبتسم ويقول له ابي احبببككك كثيرررآ .




تمتمه وللحديث بقيه رجاء عدم الرد ! ف88








odhki ,hgrwi lsjlvi !






آخر تعديل إبتسامه ملكيه يوم 2013-08-20 في 04:42 AM.
قديم 2013-08-20, 04:34 AM   #2


الصورة الرمزية إبتسامه ملكيه

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية :
 أخر زيارة : 1970-01-01 (03:00 AM)
 المشاركات : n/a [ + ]
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: خيانه والقصه مستمره !







الأب : سوف يكون عيد ميلاد ولدي الوحيد سوف اجعله مميز جدآ .



سامي : شكرآ يا ابي ويقبل رأس ابيه ..



ويذهب الى امه ...


سامي : امي امي ماذا تفعلي ؟


ام سامي : اجهز الاغراض لنذهب ياحبيبي ..


سامي : هل تعلمين ان اليوم يوم ميلادي ؟


أم سامي : نعم اعلم ياحبيبي .


سامي : لما لم تقولي لي ؟


أم سامي : اردتها مفاجآه لك .


سامي : شكرآ يا امي ويضمها بقوه .


أم سامي : تضحك وتقول هيا بنا نذهب الى السيارة لكي لا يغضب ابيك علينا ...


يأخذ سامي معه دفتره المفضل ..ويركب السيارة ...


ويكرب الجميع السيارة ..


ويبدأ اب سامي في تحريك السيارة ...


وهم في الطريق ...يقطع سامي أوراق الدفتر ويكونها في شكل معين ...


ويريد أن يفاجاء ابيه ....


كان ابو سامي يقود السيارة بحرص شديد ...


لكن يفعل سامي شىء ليفاجئ ابيه بشىء الذي صنعه


يتحدث سامي مع ابيه ويكون هذا الحديث اخر حديث بينهم !


سامي : ابي ابي صنعت بيدي شىء مميز لك .


الأب : وهو يقود السيارة ماهو هذا الشىء ياسامي ؟


سامي : لا استطيع ان اقول لك فهكذا لا تصبح مفاجأه ولا هديه ..


الأب : حسنآ متى أراها يابني .


سامي : يمد يده على عين ابيه من الخلف ولا يجعله يرى الطريق ...


ويقول له ابي لقد صنعت لك قلب من ورق .


الأب: لا يرى الطريق وتحوس السيارة من مسارها الطبيعي وتنقلب .


الأب : غارق بدماء ....


الأم : مجروحه كثيرآ ...


سامي : لم يحصل له شىء مجرد خدشات بسيطه ...


الأم تنادي سامي سامي ...


سامي : أمي أنا بخير لكن ابي هو الذي ليس بحاله جيده .


حجم سامي صغير ويكلفه حجمه من الخروج من السيارة ويستطيع فعل ذلك بتوجيه من أمه ...


أم سامي : حبيبي اخرج من السيارة واستنجد بناس لكي يساعدونا .


سامي : لالالالا لن اتركم لوحدكم .


أم سامي : لا ياحبيبي انت سوف تساعدنا لن تتركنا لوحدنا هيا اذهب .


سامي : يخرج من السيارة وهو خائف ويلوح لسيارات الماره


وبصوت عالي وهو يبكي أرجوكم ساعدونا ...


ارجوكم ....


يأتي شخص ويقف بسيارته ويخرج ....ماذا ما الذي حصل ...


سامي يحادث الغريب : اارجوك ساعد امي وابي هم في الداخل ...


يتصل الغريب بإسعاف ويصطحب سامي معه الى المستشفى


ويجري بينه وبين الغريب حديث :


سامي يبكي ....


الغريب لا تخف سوف يصبحون بحاله جيده لا تخف اعدك بذلك .


سامي : يبكي وبصوت عالي أنا السبب أنا السبب ....


الغريب : هدأ من روعك واحكي لي قصة الحادث كيف حصلت ومتى ؟؟؟


سامي : أنا الذي جعلت ابي لا يرى الطريق وحاست بنا السيارة


وانقلبت ويبكي أنا السبب انا السبب .


الغريب : لا فهذا مقدر من ربك ليس السبب انت صدقني ...


اهدي بني وسوف يكون كل شىء على مايرام ....


الغريب يخاطب الدكتور :


الدكتور : وهو يهز برأسه الى الأسفل للأسف الأب مات .


والأم : في العناية المركز وأن شاء الله تصبح حالتها جيده ومستقره .


يسمع حديثهم سامي ....ويبكي ابي لاء ابي لا تموت ارجوك .....
ابي لا .


يمسك الغريب بسامي ويقول له أذكر الله فهذا قضاء الله وقدره
ويجب عليك الصبر يابني ..


ولا تخف هناك امك عائشه وترزق والله يطول بعمرها لي كي ترعاك


واعتبرني مثل ابيك .... ماذا ما احتجت لي اتصل بي وهذا رقمي خذ ...


سامي : وهو يبكي اابي مات فعلا ...


الغريب : ابيك في رحمة الله في رحمة الخالق في جنات نعيم ...


سامي : لا لا لا ابي لم يموت ....أنا السبب أنا السبب ..


وهذه الحادثه التى مازالت يتذكرها سامي كل مايرى أمه أمام الكاميرآ يتذكر كل ماحصل في الحادث ...


وتفاصيل الحادث وموت ابيه ...


وهاهو سر سامي الذي يألمه طول حياته ...


يذهب الان سامي الى العيادة ...


ويقول له السكرتير :


دكتور سامي : هناك حالة في قمة العصبيه والنفسيه أت بها قسم الشرطة لأن هذه الفتاة عملت عمل غير اخلاقي في المطعم


ويريد منك رئيس القسم تقرير في الحالة النفسية لها ...فقط هذا كل الأمر


أأدخلها الى مكتبك دكتور ؟


سامي : نعم ادخلها وعاملوها بلطف رجاء .


السكرتير : حاضر دكتور .


تدخل المراءه الى مكتب سامي وهي في قمة الغضب


وتردد كلمة واحده سحقآ لكم سحقآ لكم ...


سامي : هدأي اعصابك سيدتي واجلسي الى هذا الكرسي المريح ..


المرأءة مندهشه من أسلوبه اللطيف ...حسنآ ...


سامي : ينادي السكرتير ...أحمد تعال الى هنا رجاء .


أحمد : نعم دكتور .


سامي : ينظر الى المراءة ويقول لها ماذا تحبي ان تشربي ؟


المراءة : أنا مندهشه .


سامي : نعم انتي .


المراءة : اريد عصير برتقال طازج ؟


سامي : عصير برتقال طازج لو سمحت وقهوة حسنآ يا احمد ؟


احمد : حاضر دكتور .


سامي : هيا حدثني ماذا حصل الى أن يأتي احمد بلعصير ؟


المراءة : أولنآ كيف اتحدث إليك وانا لا اعرف اسمك .



تمتمه وللحديث بقيه الرجاء عدم الرد ....






 
التعديل الأخير تم بواسطة إبتسامه ملكيه ; 2013-08-20 الساعة 04:41 AM

قديم 2013-08-20, 04:48 AM   #3


الصورة الرمزية إبتسامه ملكيه

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية :
 أخر زيارة : 1970-01-01 (03:00 AM)
 المشاركات : n/a [ + ]
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: خيانه والقصه مستمره !






سامي : عذارآ اسمي سامي .
المراءة : فقط سامي اكمل ماذا تعمل ماهو تخصص كيف حياتك ؟
سامي : يضحك احسستني بأن أنا الحالة وانتي الدكتوره .
المراءة : نعم انت الحالة لست أنا وتضحك بصوت عالي .
سامي : ياسيدتي اسمي سامي اكملت دراسة علم النفس بكروليوس واطمح في الماجستير وها انا ادرس ماجستير وهذه كما تري مكان عملي ورزقي الوحيد .
المراءة : تشرفت بمعرفتك ياسامي ..ولا اناديك دكتور سامي .
سامي : أنا لا افرض عليك قول شىء قولي عني ماذا تريدي انتي ؟؟
المراءة : اريد أن أولقبك بلحاله النفسيه مثل ماتلقبوني انتم ...ههههه.
سامي : الذي تريده سوف يحصل .
المراءة : اسمي داليا وأنا ادرس في الجامعه عزباء لم اتزوج الى الان ...واطمح برجل مثلك حكيم وهادىء ويفهم الامور بوديه
ثم تضحك هههههههههههههههههههه .
سامي : داليا اسم جميل ...
داليا اتقول لي ماذا حدث في المطعم رجاء .
داليا : نعم حدث كتالي لقد تحرش فيني نادل المطعم وقدمت شكوى الى المدير .
سامي : انتي لم تفعلي امامه حركات مغريه ؟
داليا : تصمت ولا تجيب .
ويأتي احمد بلعصير والقهوة .
سامي : شكرآ احمد اقفل الباب خلفك رجاء .
احمد : حاضر دكتور سامي .
سامي : هاااا لماذا صامته ياداليا .... ويأخذ رشفه من القهوة ...
داليا : لا أدري ...
سامي : يضحك من الذي يدري حسنآ قولي لا تخافي سرك لن يخرج ...
داليا : كل الذي فعلته انني مسكت السكين ووضعت الروج في فمي ....وعدلت وضعية جلستي ....
سامي : امممممم ويفكر ....
ويشرب قهوته ...
اشربي عصيرك داليا ما بكي ...
داليا: ليس لي شهيه .
سامي : لما طلبتي من البدايه ...
داليا : انت اصريت علي .
سامي : يكمل حديثه معها في موضوع الحادث ....
ويستمر الوقت وهم يتحادثون ...
يحس سامي بأن داليا غالبها النعاس ...
سامي : حسنآ اجد أنه غالبك النعاس ...اذهبي الى البيت الأن ونكمل الحديث غدآ بمشيئة الله .
داليا : لاالالا اكمل الحديث الان فأنا مستمتعه معك .
سامي : لا فربما اهلك قلقين عليك الأن والوقت متأخر .
داليا : تضحك اهلي امي تركت ابي وعاشت لوحدها وتركتني في دار الرعاية ...وابي لم يتحمل مسؤليتي وتركني اعيش لوحدي
كبرت وترعرعت وكأني لقيطه يتيمه ليس لها أب ولا أم .
سامي : أنا اسف لأني اذكرك بماضيك الأليم .
داليا : لا عليك تعودنا هههههههههههههههههه .
سامي : ليس لديك منزل تعيشي فيه ...
داليا : تختلق كذبتها كلعاده وتقول ....وعينها للأسفل .
لا ليس لدي بيت فأن أعيش في سكن الطالبات في الجامعه التى ادرس فيها والبنات هناك لا يحبوني ...
والعكس تماما فأمها غنيه جدآ وتترك لها قرابة 30.000 الف ريال في حسابها الشخصي وأيضآ ابيها يترك لها شىء من ماله ...
فيها شخص غني يتمتع بحياته بكل لحظة .
سامي : امممممم حسنآ .اذهب بكي الى سكن الطالبات .
داليا : لالالا ارجوك لا .
سامي : حسنآ اين اذهب بكي ...اين ؟
داليا : في منزلك ؟
سامي : لالالا فأنا اعيش وحدي وكل اهل الحي يعرفوني جيدآ
اخاف ان رأوكي معي يشكون في اخلاقي .
داليا : قل لهم بأني حاله مرضيه مستعصيه وتريد علاجها ...
سامي : أممممم يصمت ويفكر .
داليا : تمسك بيده وتقول هيا لا تفكر كلام الناس لا يقدم ولا يأخر .
سامي : مستغرب من تصرفاتها ....حسنآ ...
داليا : ياهوووو سوف اذهب معك الى منزلك ياسلام ...
سامي : لا تفرحي كثيرآ فأهل الحي سوف يعاملونك معامله خاص
سوف تكرهي نفسك حينها .
داليا : لا عليك .
يصطحب سامي داليا معه الى المنزل ويصل الى منزله ....
يخرج من السيارة ...
لكن هيا لا تخرج .
ينظر من بعد عليها وهي في السيارة ويستغرب ويحدث نفسه اتنظرني افتح لها باب السيارة معقوله !!!
تفتح النافذة : وتقول هاااااي انت افتح لي باب السيارة ؟
سامي : بأستغراب حسنآ .
يفتح الباب لها وتخرج ...كلأميرة ....
داليا : اهذا بيتك ؟
سامي : لا بيت الجيران ...نعم بيتي .
يفتح باب البيت ...لها ..
داليا : تستغرب من نظافة المكان وريحة المعقم في كل مكان ...
ووواااااووو ماكل هذه النظافه .
سامي : أنا شخص احب النظافه كثيرآ وأنظف المنزل بنفسي ....
داليا : منزلك كبير لا يساعدك احد في التنظيف .
سامي : لا فأنا اقوم بعملي وحدي فأنا احب ذلك واستمتع في عملي .
داليا : تضحك تستمع في تنظيف البيت .
سامي : نعم استمتع في تنظيف البيت .
فهي كلمتعه لدي ...
داليا : شىء جميل ورائع ...من اثث لك المنزل .
الاثاث جميل جدآ وراقي جدآ .
سامي : كل شىء موجود بلمنزل من ذوقي ...هههههههههههه
داليا : وووواااااوووو ذوقك جميل جدآ .
سامي : شكرآ على المجامله .
يدق باب منزل سامي من جارته التى بجنبه فهي أكثر تدخل واستطلاع وتحب استكشاف الامور ز
أمراءة عجوز عمرها 65 وتحب سامي كأنه ولدها ..
تدق الباب بقوه العجوز تريد معرفت ماهي تلك البنت التى في الداخل ....
سامي : اهلا جدتي أم خالد تفضلي ويمسك يدها ...
أم خالد : أحم أحم احببت أن اطل عليك يابني ... وتنظر إليها بحقد شديد ....
سامي : يحس بأم خالد .... ويقول لداليا بصوت منخفض اذهب الى المطبخ واعدي الشاي لأم خالد .
داليا : بكل غرور نعم نعم ماذا تريد أولنآ انظر كيف تنظر الي تلك العجوز الشمطاء ...لن أعد شىء لها اهم وتذهب الى غرفه سامي الرئيسة غرفة نومه .
سامي : يضرب برأسه لالا ليس هنا ادخلي الغرفة تلك داليا ...
لا تسمع كلامه وتذهب الي غرفته وتغلق الباب .
سامي : مبتسم بقوه اهلا اهلا جدتي ام خالد ....مرحبآ بك اي انتي لم اراكي لي فترة طويله ؟
أم خالد : أنا اعيش بلقرب من منزلك وانت قريب مني جدآ لكن انت لا تريد ان تراني لأنك تعرفني أحب ان ارى كل شىء واقلب الامور كلها وتضحك هههههههههههههه .
سامي : دعيني اذهب الى المطبخ واعد لكي الشاي .
أم خالد : تمسك بيده وتقترب منه وتقول أنا لم أتي من اجل الشاي ...


تمتمه وللحديث بقيه الرجاء عدم الرد ...






 

قديم 2013-08-20, 04:54 AM   #4


الصورة الرمزية إبتسامه ملكيه

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية :
 أخر زيارة : 1970-01-01 (03:00 AM)
 المشاركات : n/a [ + ]
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: خيانه والقصه مستمره !








أنا أتيت هنا اريد معرفة قصة تلك السيدة الجميله ما الذي اتا بها الى منزل ؟؟؟
كنت اعتقدك رجل محترم وليس لك في هذه الأمور ...!!!
سامي : لالالا تسىء الظن بي فهذه مجرد حالة مرضيه مستعصيه ...اريد أن اتابعها واعالجها بنفسي ..
أم خالد : لا تقول لي بأن تلك السيدة مريضه لالالا مستحيل فهي بكامل عقلها ووعيها اخاف عليك منها ...
سامي : يضحك لا تخاف هي مريضه نفسيآ والمرض هذا لا يظهر في الشكل ...
أم خالد : اقسم لك بأنها ليست مريضه هيا تصتنع المرض ...
.................................................. ....................
توضيح :
وفعلا كلام أم خالد صحيح فهي تصتنع المرض والحالة النفسية ليراها الناس بأنها مريضة وتأخذ فترة استراحة من الجامعه فهي تمر في فترة امتحان ولا تريد أن تذاكر فيها تخطط للراحة ....
أم خالد : هيا الوقت متاخر اريد ان انام تصبح على خير ...
وتقترب من اذنه احذر منها يابني ففي عينها المكر والخداع والكذب وانتبه بأن تغريك وتقع بحبها ...
سامي : حسنآ جدتي أم خالد ...
تذهب أم خالد الى منزلها ....
ويذهب سامي سريعآ الى غرفته .....
يجد داليا تقلب صورة التى في الإلبوم
سامي : ماهذا ما الذي سمح لكي بنظر إليها .... ويأخذ الألبوم منها ...
ويقول بصوت عالي متوسط العلو :
هذا البيت يحكمه قوانين فمثلا لايسمح لي ...
بإقتراب من اشيائي الخاص .
وايضا هناك حدود بيني وبينك في العلاقه ...
ولا يسمح لكي بدخول هذه الغرفه نهائيا ....
هيا لو سمحتي اخرجي ....
تخرج داليا من الغرفة وهيا مبتسمه وكأنها تقول بعينها لم تخيفني بكلامك وسوف افعل مايحلو لي ....
تذهب داليا الى غرفتها التى قال لها سامي اجلس فيها ...
تستلقي داليا فوق السرير وتفكر ....

ياترى ما الذي تخفيه داليا ؟؟؟
وهاهو نور فجر يوم جديد ....
تستيقظ داليا من الصوت الصادر من المطبخ ....
تذهب داليا لترى ما الذي هناك ...
وتستغرب من المشهد ....!
تجد سامي يمسح الاسطح ويغسل الصحون ويرتب المطبخ ويعد الفطور بنفسه ....
داليا : ماذا تفعل ؟؟ بكل دهشه واستغراب من الأمر ...
سامي : كما تري انظف المطبخ واعمل لي ولكي الفطور ...
داليا : معقوله انت تطبخ كل يوم ؟
سامي : نعم لماذا الاستغراب ....في الأمر ..بلى هذا شرف لي .
داليا : مستغربه هل تعد فطور لنا جيد وهل تتقن الطبخ ؟
سامي : سوف تحكمي بنفسك انتظري قليلآ في الصالة هيا اذهبي الى الصالة ...
داليا : لا تريد أن اساعدك في أخذ الأكل ؟
سامي : لا شكرآ احب اعمل كل شىء بنفسي ....اذهبي فقط الى الصالة ...
داليا : مستغربه جدآ وملامح الاستغراب واضحه في وجهها حسنآ سوف اذهب لكن لا تتأخر .
سامي : وهو منشغل في المطبخ 5 دقائق ويكون كل شىء جاهز
ياسيدة داليا ويبتسم لها .
داليا : حسنآ .
تنتظر داليا في الصالة ويأتي لها الفطور الشهي مع سامي ....
داليا : دعني اساعدك وتأخذ الصينيه منه .
داليا تباشر في الأكل وهي بقمة الاستغراب ومندهشه وهي تقول فعلآ هذا صنع يدك !!!
سامي : يضحك نعم صنع يدي ..
داليا : ووواااااوووو انت شيف ياسامي ولست دكتور نفسي .
سامي : يضحك كثيررر لماذا هل اعجبك الطعم .
داليا : عجبني فقط طعمه يجنن ...جميل جدآ ...تسلم ايدك يا سامي
لم اذوق طعم جميل مثل هذا في عمري فعلآ ...اتكلم بكل صراحة
سامي : لا تمدحي فيني كثيرآ لألا اشوف نفسي ويصيبني الغرور .
داليا : اريد ان افعل شىء اكثر من مدحك ياعم اريد ان ارد لك هذه الجميل .
سامي : هههههههههههههههه لا يوجد رد جميل مع سامي .
داليا : شكرررآ مرة يا سامي .
داليا : لم تتأخر على دوامك ياسامي ؟
سامي : لا فساعة الأن 8 صباحآ وأنا موعد عيادتي الساعة 9 والنصف صباحآ .
داليا : الوقت يمر بسرعه هيا اذهب ...
سامي : حسنآ ...
يذهب سامي كلعاده لعيادته في الوقت المحدد ولا يحب سامي التأخير على عيادته ولو دقيقه واحد فهو ملتزم بلوقت جدآ ..
داليا تلم السفره وتأخذ الصحون الى المطبخ وتغسلها ...
في نفس الوقت تفكر ....ياترى بماذا تفكر ؟
يمر الوقت بسرعه ويرجع سامي الى البيت ...
ويستغرب من المشهد .. أذا البيت تفوح منه رائحه غير المعقم
رائحة ورد جميله ....
يذهب الي المطبخ ويرى داليا تطبخ الغداء له ...
سامي : ماذا تفعلي ؟
داليا : انت عملت الفطور وجاء دوري أنا اعمل لك الغداء .
سامي : اهاااا سوف اذهب لغرفتي واغير ملابسي حسنآ .
داليا : حسنآ اذهب .
يغير ملابسه سامي ويذهب للمطبخ لمساعدت داليا .
داليا: ماذا تفعل اخرج من المطبخ .
سامي : لا سوف اعد السلطه ..
داليا : اترك السلطه أنا اعدها بنفسي .لا تخف .
سامي : لا سوف اساعدك يأتي بسكينه ويبدأ بتقطيع الخضار ...
وينتهي من السلطه بسرعه ...
داليا تفرش السفره وتبدأ بوضع الصحون ويأتي سامي بسلطه ...
داليا : وهي على السفره يارب يعجبك طبخي ...
سامي : حسنآ نشوف كيف ؟
سامي : يبدأ في ملامح في وجهه الضجر !


تمتمه وللحديث بقيه الرجاء عدم الرد .





 
التعديل الأخير تم بواسطة إبتسامه ملكيه ; 2013-08-20 الساعة 07:17 AM

قديم 2013-08-20, 07:20 AM   #5


الصورة الرمزية إبتسامه ملكيه

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية :
 أخر زيارة : 1970-01-01 (03:00 AM)
 المشاركات : n/a [ + ]
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: خيانه والقصه مستمره !








داليا : تستغرب ؟ ماذا بك يارجل ؟


سامي: يكح لالالا شىء ...


داليا : لم يعجبك الطعم .


سامي : اممممم يعني .


داليا : مستغربه بالله عليك .


سامي : اممممم اظن ناقصه الملح قليلآ ...


داليا : تغضب وتقول له اصمت وكل فقط .


سامي : يضحك ههههههههههههههه عرفت ألعب بأعصابك


الأكل ليس فيه شىء جميل جدآ ليس لديك ثقه في نفسك يا داليا .


داليا : هووووف منكم انتم يا رجال ...مايعجبكم العجب ...ومزحكم ثقيل مره ...


سامي : ههههههههههههههههههه بصوت عالي .


داليا : اضحك اضحك مو اعصابك هي .


سامي : اسف لن اعيدها مره اخرى .


داليا : حسنآ ...


سامي : الاكل كان جميل جدآ تسلم يدك سوف اخلد الى النوم فأنا مجهد كثيرآ من العمل .


داليا : حسنآ ...


سامي : يأخذ معه صحنه ليذهب فيه للمطبخ .





تمتمه ووللحديث بقيه لا أحد يرد رجاء ...





 
التعديل الأخير تم بواسطة إبتسامه ملكيه ; 2013-08-20 الساعة 07:22 AM

قديم 2013-08-20, 07:56 AM   #6


الصورة الرمزية إبتسامه ملكيه

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية :
 أخر زيارة : 1970-01-01 (03:00 AM)
 المشاركات : n/a [ + ]
 مزاجي
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: خيانه والقصه مستمره !




داليا : ترفض وتأب ذلك لالالالا روح اذهب نام ودع كل شىء لي .
سامي : حسنآ ...لو لم أكون متعب كنت تجادلت معك ...
داليا : هههههههههههههههه حتى لو لم تكن متعب لن تستطيع اقناعي مستحيل .
ويأتي اليوم التالي :
سامي : يستيقظ في وقت متأخر ويرن جواله ...
سامي : دوبه صاحي من النوم ومو مصدق الموضوع !
أحمد : دكتور اين انت الساعه 10 صباحآ الأن ...
سامي : متفاجىء من الأمر هااااا ماذا أنا مازلت نائم معقوله !
أحمد : سيدي تعال بسرعه فلعياده مليئه بلمرضاء.
سامي : حسنا حسنا .
سامي : يلبس بسرعه ويخرج ويجد في طريقه داليا ....
لماذا لم توقظين من النوم لقد تاخرت .
داليا : شفتك مجهد وتعبان حبيت أن لا ازعجك في نومك .
سامي : يفتح الباب للخروج من المنزل لا تكرري هذه التصرف مره اخرى رجاء والأن وداعآ .
يذهب سامي : الى عمله وهو مسرع في الطريق ....
يصدم في شاحنه ناقله للبضائع ...وتنحدر السيارة وتنقلب
وسامي يصاب بصدمات قويه في جسمه ...
ينقل للمشفا من قبل الناس الذين رأو الحادث بأم اعينهم ..
ثم تستغرب داليا تأخره ويستغرب احمد ايضآ ...من تأخره وعدم حضوره للعياده ...
يمر الوقت وينتهي اليوم وسامي لم يعد الى المنزل ولم يذهب للعياده ..يقرر احمد قفل العياده لأن الوقت تأخر ...
وداليا : ينتابها الخوف من أمر تأخره .
تحاول الاتصال عليه لكن جواله مغقل وخارج الخدمه ...
تعاود الاتصال به لكن لا جدوى ...
تخاف وتذهب الى اقرب مقر شرطة وتقدم بلاغ عن اختفاء سامي ..
يقول لها رئيس المركز :
الرئيس : سامي لقد وجدناه وهو في المشفا وقدم لنا احد من المتطوعين بلاغ عن مكانه وفي اي مشفا .
داليا : ماذا ماذا مشفا ...؟؟
الرئيس : نعم مشفا لقد صدم بسيارة شاحنه ناقله للبضائع وهو الأن في العناية المركز .
داليا : بكل خوف ماذا تقول يا الله مستحيل اين عنوان المشفا اريده .
الرئيس : تفضلي هذا هو العنوان .
داليا : تخرج من مكتب الرئيس مذعوره ومرعوبه وخطواتها سريعه الى باب الخروج من مركز الشرطة ...
تأخذ اقرب تكسي وتذهب ...الى عنوان المشفا .
تصل داليا الى المشفا المقصود ...
تركض بسرعه الى الجناح الموجود فيه سامي مرعوبه وخائفه عليه جدآ ...
تسأل الاستقبال :
لو سمحت لوسمحت هناك حالة بأسم سامي وصلت لكم هنا اين هيا ؟
رجل الإستقبال : هل تقصدي سامي الرجل الذي صدم بشاحنة النقل ؟
داليا : نعم نعم هو .
رجل الاستقبال :
لا يسمح لكي بدخول له لكن بأمكانك النظر الى حالته من بعيد ...
الدور الثالث رقم الغرفة 134 أخر السيب على يدك اليمين ..
داليا : شكرآ جزيلا وتركض مسرعه الى الإصنصاير ....
تضغط زر الأصنصير بقوه وكم مره ...يتأخر الأصنصير في النزول ...
تقرر داليا الصعود بدرج ...تصعد داليا الدرجة وهي تركض وبسرعه شديده .
وأنما وصلت لدور الثالث تقف داليا قليلآ وتلقط انفاسها وتمشى ببطء الى الغرفة الموجود فيها سامي ...
تقترب من نافذة المشاهده للعناية المركز ...
اذا تنظر الى المشهد المرعب ....!
سامي كل جسمه ملفوف بغطاء ابيض وينسكب الدماء من كل جسمه وجسمه جميعه مكسر ...
والجمس في وجه ويده وجميع جسمه .....
تبكي وتغمض عينها ولا تستطيع موعاودت النظر إليه تجلس في طرف السيب وتبكي ....
تأتي الممرضة إليها وتقول لها هدأي من روعك سوف يصبح بخير ..
داليا: كيف بخير وجسمه ملفوف بقماش ابيض والجمس في كل مكان من جسمه لن يتحمل ذلك سوف يموت أنا متأكده فدم مازال ينزف منه ألا تري القماش كيف تحول لونه الى احمر ...
الممرضه : هذا قضاء وقدر لاتقول هذا الكلام بأذن الله سوف يعيش ...
داليا : تبكي مستحيل ....مستحيل ....وتبكي كثيرررآ .
الممرضه : هدأي من روعك سيدتي ... هل انتي زوجته ؟
داليا : لا ....
الممرضة : أجل انتي صديقته ...
داليا : مافائدة حديثك هذا الأن !
الممرضة : اسفه وتمسك بيدها وتذهب بها الى غرفة بعيده عن سامي وتوناولها كأس فيه ماء وتقول لها اشربي واهدئي قليلأ
داليا : مستحيل أن أهدء منظهر مفجع ....
وتبكي ....ولا تشرب الماء ...
تذهب الممرضة بعيدآ لتتركتها تفرغ عن نفسها ...
تمر اسبوعين وداليا في المشفا وسامي في العناية المركز .
الممرضه : حرام عليك داليا من أت سامي الى المشفا وأنت فقط تشربي الماء ولا تضعي شىء في حلقك يأكل .
هيا خذي هذا الأكل هيا ...
داليا : لا اريد شكرآ .
الممرضه : مصره وتحاول معها وتكرر المحاوله ..
داليا : تصرخ في وجهها لا اريد شكررررآ قلت لكي أذهبي عني هيا ....قبل ان ارتكب فيكي جريمه ...
الممرضه : متأسفه وخائفه منها وتذهب من الغرفه ...
تستمر داليا في شرب الماء فقط لمدة شهر كامل ولا تأكل وجسمها مرهق جدآ وأعياه التعب وعدم الأكل ...
والتعب والإجهاد والإرهاق واضح كثيرآ في ملامح وجهها وجسمها ...
تذهب داليا : للدكتور بعد مرور شهر من العناية لسامي لتسأل عن حاله .
تذهب بخطواط بطيئه ولا ترى مكان السير جيدآ فعيونها ارهقها السهر ...
تصل الى مكتب الدكتور بصعوبه شديده ..
داليا : تجلس هووووووف اااااه هااااا كيف حال سامي الأن .
الدكتور : حالته مستقره ولله الحمد لكن لا يستطيع أن يستيقظ الأن فصدمه قويه كانت له .
داليا : الحمد الله أهم شىء الحاله مستقره .
الدكتور : لداليا هونآ عليك وعلى جسمك وشبابك ...رفقآ بهم من اجلي كلي اي شىء فا الإرهاق باين في جسمك وملامح وجهك .
داليا : حسنآ ... وتذهب الى باب الغرفه للخروج ..
تخرج من باب غرفة الدكتور بصعوبه وتمسك الجدار وتسند راسها ...
وتتنهد اااااه اااه رأسي تسمع داليا بصدى الاصوات التى في المشفا قد بدأت تختفى ....
وفجاءة لا تسمع سوى صديد الأذن ونظر عينها يقل تدريجآ
ويبدأ اللون الأسود في تغميض عينها ....
وفجاءة تسقط داليا المسكينه مغشيآ عليها في السيب
تراها الممرضه وتصرخ داليا داليا .
تمسكها وتستندج بلمساعده
يأخذوه الى غرفة العناية هيا ايضآ ....
ويبدأون بصعقها بتيار كهربائي في صدرها لأن القلب توقف عن النبض والحركه ...من الإجهاد والتعب وعدم الأكل .
ثم يغرزون الأبر المغديه في كل مكان في جسمها ....ليستيقظ جسمها قليلآ .
ثم يغرزون ابرة المغدي في يدها اليسار ....
ويتركونها نائمه لا تتحرك ...
وتمر 3 شهور وداليا في غيبوبه ولكن لله الحمد قلبها يدق بلحياه ...
سامي في العناية المركز ويستيقظ من غيبوبته ....
الدكتور لسامي : الحمد الله على سلامتك .
سامي : الله يسلمك ...
سامي : ممكن سوال يادكتور ...
الدكتور : تفضل نعم .
سامي : هل حالتي الان جيدة وتسمح لي بي الخروج من المشفا ؟
الدكتور : لا تسمح حالتك في الخروج من المشفا لا كنن في حالة مستقره الأن والحمد لله .
سامي : متى يتم التخلص من الجمس الذي في جسمي ؟
الدكتور : قربيآ ان شاء الله لا تقلق .
سامي : هل اتا احد يسأل عني ؟
الدكتور : نعم امراءة اسمها داليا وواضح انها تحبك كثيرآ أذا طول مدة الغيبوبه التى كنت فيها لا تأكل وتبكي كثيرآ وتسهر طول الوقت ولا تشرب غير الماء .... فأغماء عليها والأن هيا في العناية المركز في حالة جيدة ...
سامي : مندهش وخائف عليها اصدقآ دكتور هيا في العناية ؟
الدكتور : أكذب عليك مثلآ صدقى هيا في العناية ...
سامي : اريد الذهاب إليها .ارجوك
الدكتور : لا تستطيع فجسمك غير مؤهل للحركة الأن .
سامي : يصمت وعينه كلها خائفه على داليا ويفكر فيها ...


تمتمه وللحديث بقيه ......الرجاء عدم الرد .












 
التعديل الأخير تم بواسطة إبتسامه ملكيه ; 2013-08-20 الساعة 07:57 AM

موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض تفاصيل اكثر Members who have read this thread in the last 1 days : 0
There are no names to display.
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رؤى متجدده/ مستمره الكابتن روعة مرافئ الفِكر والفلسفة و المقال و النقد الأدبي والساخر 361 2016-05-21 12:30 AM
رؤى متجدده/ مستمره الكابتن روعة ضبائر العطاء تنامت بودقكم للهطول الأول 0 2014-05-15 07:30 PM
طلتهآ حلوه وخُطى إبداعها مستمره مبارك الفيتك غاليتي بسمـ غلآ ـة أهازيج الإحتفاء ومواساة الأتراح 7 2013-08-23 05:40 PM
وسائط حزن .. غدر .. خيانه mms آنوثه طآغيه روعـة معراج الحداثة واليوتيوب 9 2011-02-15 06:02 AM
قصه خيانه زوجيه لاتخطر على بال شخص!!! سكب الجنوب روعة تلاوة حـرف 5 2010-06-13 09:28 AM


الساعة الآن 05:18 AM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين