العودة   منتديات روعة احساس > روعــة طلعٌ نضيد > روعة أصداح الحق إسلاميات

 

روعة أصداح الحق إسلاميات طَرِيِقُكَ إِلَىْ الإِيِمَانْ وِفْقَ دُسْتوُرُنَا القرآن وَحَدِيِثُ الرَّسُولْ عَلَيْهِ الصَّلاةِ وَالسَّلامْ

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
#1  
قديم 2010-02-10, 01:08 PM
زهرة التوليب غير متواجد حالياً
SMS ~
سبحان الله وبحمده
عدد خلقه
ورضا نفسه
وزنة عرشه
ومداد كلماته
لوني المفضل Lightcyan
 رقم العضوية : 5000
 تاريخ التسجيل : Apr 2009
 فترة الأقامة : 3389 يوم
 أخر زيارة : 2012-01-12 (02:08 AM)
 المشاركات : 4,618 [ + ]
 التقييم : 21318
 معدل التقييم : زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough زهرة التوليب is a jewel in the rough
بيانات اضافيه [ + ]
ونادى المنادي ... الرحيل الرحيل {ْ



لماذا هذا الحديث ؟

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : «أكثروا ذكر هادم اللذات»، يعني الموت.


و عن أبي قتادة رضي الله عنه قال: مُرَّ على النبي بجنازة فقال:
«مستريح ومستراح منه»، قالوا يا رسول الله: ما المستريح والمستراح منه؟ فقال: «العبد المؤمن يستريح من تعب الدنيا وأذاها إلى رحمة الله, والفاجر يستريح منه العباد والبلاد والشجر والدواب»، أخرجه البخاري ومسلم.



قال الدقاق:
من أكثر من ذكر الموت أُكرم بثلاثة أشياء:

تعجيل التوبة, وقناعة القلب, ونشاط العبادة,


ومن نسي الموت عوقب بثلاثة أشياء:


تسويف التوبة, وترك الرضى بالكفاف, والتكاسل في العبادة .

و لأن هذا مصير كل حي (كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ ) و تفرد عز وجل بالبقاء فقال ( وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ ) فما أحوجنا ونحلم نعلم هذا المصير أن نتذاكره ونتأمله .



وأعلم يا أخي الحبيب أن الدنيا دار فناء لا دار بقاء...
فالموت هذا الذي حير الأطباء ... ولم يجدوا له دواء ...
لأنه صلى الله عليه وسلم قال لا دواء ... لم ينج منه حتى الأنبياء ...
ولا الصحابة الفضلاء ..ولا التابعين والأولياء ..
لكنهم أخذوا حاجتهم وتزودوا لغايتهم


كان ابن عمر يقول:
" إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء وخذ من صحتك لمرضك ومن حياتك لموتك" ...
الفقراء والأغنياء ... الأذلاء والأعزاء ..
كلهم سيمر .. لأنها دار ممر .. لا دار مقر ..



هادم اللذات ... ومفرق الجماعات ...
ومخرب الدور والقصور والضيعات ...
وقاطع كل الشهوات ... ومنهي الآمال والتطلعات ...


أخي الحبيب .. كفى بالموت واعظاً ...وللحياة مكدراً ...
و للقلوب مقطعا... وللعيون مبكيا... وللذات هادما...
وللجماعات مفرقا... وللأماني قاطعا.


إنها الحقيقة التي سماها اللـه في قرآنه بالحق فقال جل وعلا:
وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنْتَ مِنْهُ تَحِيدُ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ ذَلِكَ يَوْمُ الْوَعِيدِ وَجَاءَتْ كُلُّ نَفْسٍ مَعَهَا سَائِقٌ وَشَهِيدٌ .


أخي قف وتأمل .. كيف لو نزل بك الموت ...
تخيل وقد شخصت منك العينان ... وبردت منك القدمان ...
وتجمد الدم في اليدان ... كيف لو بلغت الروح التراقي ...
والتفت الساق بالساق ... أتعرف إلى أين المصير ؟
إلى ربك يومئذ المساق ..
فأقرأ كَلا إِذَا بَلَغَتِ التَّرَاقِيَ وَقِيلَ مَنْ رَاقٍ وَظَنَّ أَنَّهُ الْفِرَاقُ وَالْتَفَّتِ السَّاقُ بِالسَّاقِ إِلَى رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمَسَاقُ ..


أخي الحبيب لو كان أحد ينجو من الموت لنجى منه
المصطفى صلى الله عليه وسلم عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله كانت بين يديه ركوة أو علبة فيها ماء,
فجعل يدخل يديه في الماء فيمسح بهما وجهه ويقول:
«لا إله إلا الله إن للموت سكرات» ثم نصب يديه فجعل يقول:
«في الرفيق الأعلى» حتى قبض ومالت يده. أخرجه البخاري ...
وقالت ما أغبط أحداً بهون الموت, بعد الذي رأيت من شدة موت رسول الله ،
أخرجه الترمذي .


فكيف بي وبك أخي الحبيب ... كيف لو نزلوا بنا الملائكة لقبض أرواحنا ...
ما حالي وحالك ...
هل هم ملائكة عذاب أم رحمة نسأل الله الرحمة .


أيً أُخي هل وقفت مع نفسك لتذكر هذا القادم الغائب المنتظر وإنما هي
سويعات ثم ترحل فجد السير وهي مركب السير قبل أن تخرج الروح فتقول
(رَبِّ ارْجِعُونِ لَعَلِّي أَعْمَلُ صَالِحًا فِيمَا تَرَكْتُ ) فيقال لك (كَلَّا )


وأخيراً


تزود مــن الدنيـا فإنـك لا تـدري
*********** إذا جنَ ليلُ هل تعيشَ إلى الفجـرِ
فكم من صحيحٍ مات من غيـرِ علـةٍ

************ وكم من سقيمٍ عاش حيناً من الدهرِ
وكم من صغارٍ يرتجى طولَ عمرِهـم

********* وقد أُدخلت أجسادُهم ظُلمةَ القبـرِ
وكم مـن عـروسٍ زينوها لزوجِهـا

********* وقد نُسجت أكفانُها وهي لا تدري


همسه للجميع ...~






,kh]n hglkh]d >>> hgvpdg VX




 توقيع : زهرة التوليب

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

قديم 2011-02-15, 05:25 AM   #2


بـــســـام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2
 تاريخ التسجيل :  Feb 2005
 أخر زيارة : 2018-06-23 (08:19 PM)
 المشاركات : 58,738 [ + ]
 التقييم :  2147483647
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
 مزاجي
لوني المفضل : Lightcyan
افتراضي




الله يعطيك الف عافيه يارب

تسلم يمينك على هذا الموضوع الرائع وطرحك المتميز

واشكرك بكل معاني الشكر وان يدخلك الله الجنه

وان يسدد خطاك ويمحي سيئاتك يارب ..

وجزاك الله الف خير

وان يجعله في ميزان حسناتك ويمحو به خطاياك

تحيتي لشخصك ،


 
 توقيع : بـــســـام

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الرحيل ياسر عبدو روعة صرير قلم 16 2014-05-05 03:55 PM
حان وقت الرحيل .../ إبتسامه ملكيه روعة صرير قلم 4 2013-11-24 02:25 PM
جرس الرحيل الهوى الغآئب روعة صرير قلم 5 2011-02-25 07:59 AM
الرحيل رونق الحياة. روعة خمائل النُون للشعر/النثر المنقول 4 2010-10-15 07:32 AM
حبك على وشك الرحيل ..! نجلاء روعة خمائل النُون للشعر/النثر المنقول 9 2008-08-21 02:12 PM


الساعة الآن 04:44 PM

RSS | RSS2 | XML | MAP | HTML


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
new notificatio by 9adq_ala7sas
جميع الحقوق محفوظه لمنتديات روعة احساس

Security team

SEO 2.0 BY: ! Dreams.Com.Sa ! © 2010
تطوير وارشفة الاحلام ديزاين
مجموعة الاحلام ديزاين